Skip to main content

Full text of "بطاقات سور القرآن للموقع"

See other formats




HF‏ ودراسات 


** العالم الإسلامىّ والغرب: دراسة ALA‏ لمظاهر التقارب حسن أحمد إبراهيم 

E )2012-2000( setl‏ سي 
+ التطور Nall‏ المصطاح الأصولي الفقهي تیسی ركامل إنراهيم 
sgod %‏ بن التعبد والعليل محمد سا 


وعبد الجيد قاسم عبد الجيد اسويكر 


ET 
4 
t$ 
E 
0 
= 
E. 
2 
ur) 
er) 
Su 
um 
4 
<~ 
= 
© 
N 
a— 


+ إسهامات المفسرن فى مباحث أصول اللفسير: دراسة فى مقدمات 
التفاسير ين المرن الراع والعاشر للهجرة 
e‏ أصول تحمل الحددث وأدائه في عهد الصحابة di‏ اح ela! t‏ يري 


اسر بن إجماعيل راصي 


ox ee‏ واراء 


* التجربة اماليزية في ضوء فته الأقليات ant‏ زهدي عبد الجيد 


* مراجعات کنب 
* ندوات ومؤمرات 
رسائل جامعية 





AA I Yl ox rev pi 
PA Co WALI bong كير‎ fe 





م 


Cine 
2 QELS 





جاو E‏ سوس E T‏ 
4235 قيقة أو مضللة » d e‏ الوقت نفسه Bs‏ بوضوح أن المعلومات RN‏ التي تحملها DY‏ أو الإعلانات 
النشورة في IUE‏ مسؤوليتها على كتاب تلك المقالات وأصحاب تلك الإعلانات. وعليه OB‏ الناشر وأعضاء 


هيئة التحرير لا يتحملون أي ded‏ مهما كانت el]‏ ما قد ينجر عن أية معلومات أو آراء أو أقوال غير دقيقة أو مضللة. 


Whilst every effort is made by the publisher and editorial board to see that no 
inaccurate or misleading data, opinion or statement appears in this Journal, they wish 
to make it clear that the data and opinions appearing in the articles and advertisement 
herein are the responsibility of the contributor or advertiser concerned. Accordingly, 
the publisher and the editorial committee accept no liability whatsoever for the 
consequence of any such inaccurate or misleading data, opinion or statement. 





رئيس التحرير 
مدير التحرير 
t ya‏ د. Jac‏ الطاهر الميساوي 
هينة التجرير 
أ.د . أحمد إبراهيم yl‏ شوك ufo RN d rdi‏ فارس 


١ s s 
عبد الله‎ ele] ا. د. مجدي حاج راهيم |. م. د.‎ 


د . عبد الرحمن He‏ د . مصطفى عمر حمر 


التصحيح اللخوي 
د. DM ble‏ 
التنصيد وال وخراج الفني 
متهى أرتاليع زعيم 


الهينة الاستشارية 
عبد الحميد أبو سليمان - السعودية محمد نور منوطي س ماليزيا 
أبو القاسم سعد الله — الجزائر غماذ pubs opt!‏ بك العراق 
يوسف القرضاوي ل قطر 0٠‏ فكرت كارتشيك س البوسنة 
محمدابن نصر س فرنسا ple ab‏ العلواني س العراق 
بلقيس أبو بكر س al‏ عبد الخالق قاضي س أستراليا 
رزالي co‏ نووي س ماليزيا عبد الرحيم علي س السودان 
ob‏ عبد ge‏ س المغرب 0 نصر محمد عارف — مصر 
ظفر إسحاق أنصاري - باكستان 202 عبد اليد النجار س تونس 


فتحى ملكاوي - الأردن 


Advisory Board 
AbdulHamid AbuSulayman, Saudi Arabia ^ Muhammad Nur Manuty, Malaysia 
Aboul-Kassem Saadallah, Algeria Imaduddin Khalil, Iraq 
Yusuf al-Qaradawi, Qatar Fikret Karcic, Bosnia 
Mohamed Ben Nasr, France Taha Jabir al-Alwani, Iraq 
Balqis Abu Bakar, Malaysia Abdul-Khaliq Kazi, Australia 
Razali Hj. Nawawi, Malaysia Abdul Rahim Ali, Sudan 
Taha Abderrahmane, Morocco Nasr Mohammad Arif, Egypt 
Abdelmajid Najjar, Tunisia Zafar Ishaq Ansari, Pakistan 
Fathi Malkawi, Jordan 


© 2014 IIUM Press, International Islamic University Malaysia. All rights reserved. 
ISSN 1823-1926 في‎ | gall aut التر‎ 


Correspondence مراسلات المجلة‎ 
Managing Editor, Af-Tajdid 
Research Management Centre, RMC 
International Islamic University Malaysia 
P.O Box 10, 50728 Kuala Lumpur, Malaysia 
Tel: (603) 6196-5541/6126 Fax: (603) 6196-4863 
E-mail: tajdiditum@iium.edu.my 
Website: http://journals.iium.edu.my/at-tajdid 


Published by: 

IIUM Press, International Islamic University Malaysia 
P.O. Box 10, 50728 Kuala Lumpur, Malaysia 
Phone (+603) 6196-5014, Fax: (+603) 6196-6298 
Website: http://iiumpress.iium.edu.my/bookshop 


Printed by: 
Naga Global Print (M) Sdn. Bhd. 
No. 1, Jalan Industri Batu Caves 
68100 Batu Caves, Selangor, Malaysia 


المحتويات 


كلمة التحرير 

بحوث ودراسات 

العام الإسلامي والغرب: دراسة تحليلية لمظاهر التقارب والتباعد 
)2012-2000( 

التطور الدلالي للمصطلح الأصولي الفقهي 

الحدود بين التعبد والتعليل 


إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات 
التفاسير بين القرنين الرابع والعاشر للهجرة 

أصول تحمل الحديث وأدائه في عهد الصحابة Bo‏ 

els نقد‎ 

التجربة الماليزية في ضوء فقه الأقليات 

مراجعات كب 

الشيخ محمد الطاهر ابن عاشور وقضايا الإصلاح والتجديد في 
الفكر الإسلامي المعاصر: رؤية معرفية ومنهجية 

ندوات ومؤثمرات 

TEE E AYU PESE PRESS 
الضوابط الشرعية ومبادئ الرقابة والتنظيم في الصناعة المالية‎ 
الإسلامية: الواقع وآمل المستقبل‎ 

المؤتمر العالمي حول الدور العماني في وحدة الأمة " 

مؤتمر اللغة العربية الدولي الثالث: "الاستثمار في اللغة العربية 
ومستقبلها الوطني والعربي والدولي 

رسائل جامعية 

ملخصات رسائل الدكتوراه والماحستير في كلية معارف الوحي 
والعلوم الإنسانية 


هيئة التحرير 
حسن أحمد إبراهيم 
وحفيظ اولادعيجي موسى 


تيسير كامل إبراهيم 


محمد ليبا وعبد AS‏ قاسم 
عبد dtl‏ اسويكر 
فتح الدين محمد أبو الفتح agile‏ 


حمود زهدي عبد AS]‏ 


عتمان. عمد غثمان حول 


هيئة التحرير 


10-5 


46-11 
78-47 


109 -79 


145-111 


176 - 147 


202 - 177 


232 - 203 


239-233 
244 - 1 
247 - 245 


258 249 


حوث ودراسات 


اسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: 
دراسة في مقدمات التفاسبر بين القرنين الرابع والعاشر للهجرة 
The Contribution of Qur’an Commentators to the Discipline of‏ 


Fundamentals of Exegesis: A Study of the Introductions to Qur’an 
Commentaries from the 4" to 10" Hijra Centuries 


Sumbangan Ahli Tafsir terhadap Disiplin Asas Tafsir al-Qur an: 
Kajian terhadap Muqadimah kepada Tafsir al-Qur an dan Abad 
Keempat sehingga Kesepuluh Hijrah 


* 
ياسر بن إسماعيل راضي 


de‏ علم أصول التفسير من الفروع العلمية all‏ في محال تفسير القرآن التي شهدت 
Wairi‏ متزايدًا من [إختص[] في الدراسات القرآنية, Y‏ سيما في الجامعات؛ إذ م 
يعرف مصطلح "أصول التفسير" بوصفه Cle‏ على محال Cole‏ مستقل إلا في العصر 
cll) ocal‏ ا[ لمرد مص cine ual cde‏ ويان ssp‏ ومضادر 
استمداده. ومن هنا كان السؤال الرئيس يسعى هذا البحث AU‏ عنه هو ما إذا من 
الممكن استنباط بعض مباحث هذا العلم ومسائله من مجموع المقدمات التي وضعها 
المفسرون لتفاسيرهم. ومن أجل ذلك عط الباحث على تيع عناصر هذا العلم 
وظوراته منذ القرن الرابع حتى العاشر للهجرة حيث شهدت هذه المرحلة المتطاولة 
حركة واسعة وشاملة لعلم التفسير» وذلك من خلال الظر فيما احتوت عليها 


95 1 " ع 
ياسر بن ele‏ راضي» أستاذ التفسير وعلوم القرآن المساعد بالمعهد العالي للآئمة والخطباء بجامعة طيبة بالمدينة 
ISA‏ البريد الألكتروني: abuanas96 @hotmail.com‏ 


2 التجديد - المجلد الثامن عشر asali.‏ الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


مقدمات التفاسير المطبوعة من مادة علمية وفكرية ثرة والكشف فيها عن العناصر 
المنهجية التي يمكن أن تكون أصولاً لعلم التفسيرء وذلك من مطاق أن الأصل — كما 
قرر الشريف الجرحاني — هو "ما gu‏ عليه غيره» ولا se‏ هو على ss‏ 

الكلمات الأساسة: التفسرء مقدمات التفاسير, قواعد التفسيرء علم ha‏ 
التفسير. 


Abstract 


Nim ul Él al-tafs& (the science of the principles of Qur'anic exegesis) is a 
new sub-discipline in the realm of Qur'an interpretation that has witnessed a 
growing interest on the part of specialists in Qur'anic studies, especially in 
universities, since the term "principles of exegesis" as a reference to an 
independent field of study is only a recent nomenclature that has appeared in 
modern times. Continuous efforts have been made to lay out its foundations, 
identify its features and show its contours and the sources from which it 
derives its materials. For this reason, the main question addressed in the 
present article is whether some of the propositions and subtopics can be 
derived from the prefatory parts of the exegetical works of Qur'an 
interpretors. H ence, the author has examined Qur'an commentaries that were 
produced during the period from the 4” to the 10" senturies of Islamic 
calendar, as the long period witnessed a wide and concerted movement with 
regard to compilation of Qur'an commentaries. Restricting the scope of 
research to published works and dealing with them according to their 
chronological order: the author has attempted to detect in the rich material 
provided in their introductions the elements that can constitute principles of 
Qur'an exegesis. Our effort in this respect has been guided by al-SharH al- 
JurjEnEs definition that a principle (all) is that "on which something is 
based, and which is not based on something else." 

Key words: Exegesis, introductions to Qur'an commentaries, Rules of 
Qur'an exegesis, Nim ul El al-tafs&, the science of the principles of Qur'anic 
exegesis. 


Abstrak 


‘Ilm usul al-tafsir (ilmu tentang prinsip pentafsiran al-Qur'an) merupakan 
sub-disiplin baru dalam bidang tafsir. M alah minat untuk mendalaminya di 
kalangan pakar dalam pengajian al-Qur'an terutamanya di peringkat 
university bertambah. Ini kerana istilah "prinsip penafsiran" sebagai sandaran 
kepada bidang kajian ini ada disiplin tersendiri dan tatanamanya yang baru di 
zaman ini. Usaha perlu digembleng untuk meletakkan asas-asasnya dan 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 119 


mengenal-pasti ciri-ciri, corak dan sumber-sumbernya. Persoalan utama yang 
perlu dilihat ialah sama ada cadangan dan sub-topiknya boleh diambil 
daripada bahagian mukadimah yang ditulis oleh ahli tafsir al-Quran itu 
sendiri. Penulis meneliti kitab-kitab tafsir dari abad keempat sehingga 
kesepuluh hijrah, suatu tempoh masa yang agak panjang mew aklili fenomena 
suatu gerakan yang besar dan terjurus dalam penyusunan kitab-kitab tafsir. 
Dengan menghadkan skop penyelidikan kepada bahan-bahan yang 
diterbitkan dan menilainya berdasarkan kronologi, penulis mencuba untuk 
mengenal-pasti sumber yang kaya ini dengan merujuk kepada mukaddimah 
kitab Tafsir. ١3 sebahagian dari usaha untuk mengenal-pasti unsur-unsur 
yang boleh membentuk disiplin ilmu tentang prinsip penafsiran al-Quran. 
Asas kepada usaha ia berkisara kepada definisi istilah ‘prinsip’ (asl) yang 
dikemukakan oleh al-Sharif al-Jurjani, iaitu "sesuatu perkara lain yang 
terasas berdasarkannya, dan ia tidak terasas atas sesuatu yang selain 
darinya." 


Kata kunci: Tafsiran, M ukaddimah kepada Tafsir al-Quran, K aedah-kaedah 
tafsir al-Quran, ‘Ilm usul al-tafsir, IImu tentang Prinsip Pentafsiran al-Quran. 


مقدمة: أصول التفسير (تعريفه واستمداده) 
"أصول التفسير" مركب إضاقي من كلمتين» تحمل كل منهما معنى مستقلاء dua je‏ 
على ‘OM gal‏ 

معنى الأصل: أصل ف اللغة: أسفل كل cock‏ وجمعه أصول» ويقال: استأصلت 
هذه الشجرة؛ أي: ثبت أصلهاء واستأصل الله بني فلان؛ إذا لم يدع لحم أصلاء 
tola‏ أي: قلعه من dod de ddl‏ يقول تعالى: (LEG KASY‏ 
(إبراهيم : 24( أي: رلسخة äd‏ من الانقلاع بسب leS‏ من الأرض بعرهها.” bs‏ 
يتضح تعريف Glad‏ للأصل وهو؛ عبارة Ue‏ يفتقر إليه» ولا E‏ هو إلى غيره. وي 
الاصطلاح: عبارة عما gu‏ عليه cont‏ ولا gu‏ هو على Bond‏ 


l‏ 7 مظور, n‏ الفضل Jue‏ الدين عمد بن مكم, ad‏ العوب ay)‏ دار ı (1990 Lb, plo‏ ج1:.ص155. 


" : ; " 5 ; " , Tv. 
الشوكاني» محمد بن علي» فتح القدير الجامع بين فتى الرواية والدراية من علم التفسير (بيروت: دار [ إعرفة,‎ 

دءت)؛ de‏ ص144. 

gle: Al :‏ علي بن حمد» التعريفات (بیروت: دار الكتاب il c à pi‏ 21405( ص8. 


14 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


معنى التفسير: تتفق كتب المعاحم اللغوية على أن التّفسير لغة بمعنى: الإيضاح 
ka‏ وكشف [إغطى T.‏ وأصل التفسير من التّفسرة وهي: الدليل من [إاء الذي يظر 
فيه الطبيب فيكشف عن ale‏ المريض» كذلك المفسر يكشف عن شأن الآية وقصتها.” 
gall Ll‏ الاصطلاحي للتفسير فقد عرفه مجموعة من علماء الاختصاص قليا وحديقا 
بتعريفات متقارية, cul)‏ أوضحها تعريف dal‏ الزركثي (ت 794ه): "علم يعرف به 
فهم OLS‏ الله Spill‏ على نبيه محمد يلد وبين معانيه ولستخراج أحكامه وحكمه" 3 
ويممكن أن يضاف للتعريف قيد الإمام محيي الدين محمد بن سليمان الكافيجي co)‏ 
2879( وهو قوله: "بحسب الطاقة البشرية". 

أصول التفسير: م نعثر على تعريف لعلم "أصول التفسير" بوصفه علما صنقلا 
Leila‏ بذاته عند المتقدّمين من المفسرين وأهل الاختصاصء Y‏ أنه بنظرة استقرائية يمكننا 
لستنباط تعريف هذا العلم من AIS‏ أبن تيمية co)‏ 2728( في جوابه للسائل في وضع 
مقدمة في التفسير؛ إذ يقول: "أما بعد فقد سألني بعض الإخوان أن أكتب له مقدمة 
تتضمن قواعد كلية تعين على فهم القرآن ومعرفة تفسيره ومعانيه» والتمييز في منقول 


ذلك وعقوه :[] الى وأنطع «MLV!‏ والتنبيه على الدليل Joal‏ القاول, فإن 


sal‏ السيد محمد مرتضى الحسيني تاج العروس من جواهر القاموس» تحقيق جماعة من العلماء (الكويت: 
ورزاة MAYI‏ 1974/1394(« ج13, ص323؛ مصطفى» إبراهيم وزملاؤه» المعجم الوسيط (القاهة: aot‏ اللغة 
العربية, طبعة إستانبيل, 1990), ص688. 

* البغوي, أبو محمد [al‏ معالم التنزيل, [إقق محمد عبد الله النمر وآخرين (الرياض: دارطيبة, 1409ه)؛ ج1, 
ص 46. 

نظر: الزركشي» بدر الدين, البرهان في علوم gf gil] OTA‏ الفضل aab]‏ (الرياض: دار عام الكتب؛ 
21424( ج1 ص13. 

: وتعريفه أنه "علم يبحث فيه عن أحوال كلام الله ud‏ من حيث إنه يدل على المراد بحسب الطاقة البشرية," الكافيجي» حي 
الدين محمد بن سليمانء التيسير في قواعد علم التفسير» تحقيق أنور محمود المرسي حطاب» ص53. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة ف مقدمات التفاسير ‏ 115 


الكتب المصنفة في التفسير مشحونة بالغث والس []» والباطل الواضح PDA b‏ 

ales‏ يمكن تعريف علم أصول التفسير بأنه: العلم الذي يبحث في القواعد الكلية أو 
الأصول التي تعين المفسر على فهم كتاب الله وتفسيره تفسيرا منضبطا؛ خالياً من الخطأ أو الزلل. 

وصطلحا "علم أصول التفسير" و"قواعد التفسير" يردان غالبا بمعنى واحد عند 
العلماء؛ يتضح ذلك من خلال مؤلفاتهم التي سنذكر بعض عناوينها في مبحث 
لسهامات العلماء. 

ثانيا : استمداد علم el‏ التفسيرة أرئ: أن استمداد هذا العلم لا يؤحذ من 
المؤلفات المدونة مباشرة» وإنما هناك سلّم علمي في أولويات هذا الاستمداد» مما يتأكد 
على الدارسين العمل به في استنباط مباحث هذا العلم. وهو على النحو SBM)‏ 

1. من القرآن الكريم: فهو WA hoh Shall c, do‏ قوله SA idw‏ 
oun‏ ما 32 Dedi‏ (النحل: 44(« وهذا أصل في تفسير القرآن الكريم بالسنة - 
وهو من أحسن طرق التفسير. وكذا قوله TL ASG idus‏ وَيُسَنَمُحكُم [] (البقة: 
282( فشرط التقوى أصل في عمل المفسر وعلمه. 

2. من السنة النبوية: ومثاله: قوله BE‏ «من قال ف القرآن aly‏ فأصاب فقد 
أخطأ»2. أصل في التحذير من التفسير بالرأي I TER‏ 

3. من أقوال ALS!‏ من الصحابة والتابعين في التفسير خاصة. ومثاله: قاعدة 
نقد أبن مسعود ذه في الرواية عن بني إسرائيل: قوله: "إن كنتم سائليهم لا due‏ 


aot ابن تيمية» أحمد» مجموع الفتاوى» جمع وترتيب عبد الرحمن بن محمد بن قاسم وابنه محمد ([إدينة | أنوة:‎ l 
الشريف, ط1, 2004( ج13, ص329.‎ oral] اإلك فهد اطباعة‎ 

“ الترمذي» محمد بن عيسى» جامع الترمذي» (الرياض: دار Dadl‏ ط1, 1999م), باب: ما جاء في الذي يفسر 
القرآن aly‏ رقم: (2876), ج10, ص208. 


6 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


فانظروا ما واطأ كتاب الله فخذوه» وما حالف كتاب الله فدعوه"» وهذه القاعدة 
مستمدة من حديث: «حدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج» وعلى هذه القاعدة wad‏ 
شيخ الإسلام ابن تيمية أحاديث الإسرائيليات إلى ثلاثة أقسام: ما علمنا aizo‏ وا 
علمنا كذبه. ها هو صسكوت عنه... ثم C5,‏ عليها قاعدة جايلة وهي: أن هذه 
الإسرائيليات تذكر للاستشهاد لا للاعتقاد.“ فكان من آثارها أن ala‏ من المفسرين وق 
مقدمتهم تلميذه الحافظ ابن كثير أحذ LA‏ وعدّها منهجا في تفسيره. 

4. من أقوال المفسرين والعلماء من خلال كتبهم ومقدمات تفاسيرهم: إذ 
توصلوا باجتهادهم إلى مجموعة من القواعد والأصول التي تنفع في ضبط عملية التفسير. 
ومثاله موضوع: أسباب الخلاف بين المفسرين» وطرق الترحيح بين أقوال المفسرين في 
مقدمة كتاب: "التسهيل لعله التنزيل" للإمام ابن حزي (ت 741ه). 

5. ويستمد ple‏ أصول التفسير كذلك من العلوم والمعارف التي تخدم عملية 
lS vis‏ القرآن, وعلم vail Jool‏ وكلم pol‏ النحو وللغة..... وغير ذلك. 

إسهامات العلماء المتقدمين في أصول التفسير. وهم على قسم | |: 

الأول: ما أثر عنهم من مصنفات خاصة في هذا العلم وهو قليل» dels‏ من 
أوائل من كتب في علم أصول التفسير وقواعده كان في القرن السابع الحجري؛ وهو فخر 
الدين ابن الخطيب الحنبلي Gh‏ عبد الله محمد بن أبي القاسمء (ت 621ه)؛ وكتابه 


1 ف عبد الرزاق» ج6: Qe‏ 112 ومصّف ابن 9z (Ae al‏ ص 48. TU 2 ET‏ الجار الله 1 عبد v. gil‏ 


200, o (2008 وی ا ا ا‎ ra! MB clade gy be 

* البخاري» محمد بن Lele!‏ صحيح «ej!‏ (الرياض: مكنبة دار dadl‏ ط2, 1999م), "كتاب أحاديث 
الأنبياء", ازلديث رقم 3461, ص582. 

36601137 بقية كلامه ي: مجموع الفتاوى,‎ hu 

^ [إرجع auti‏ ج13: ص366. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة ف مقدمات التفاسير ‏ 117 


(قواعد التفسير).+ ثم cals‏ المصنفات في مباحث هذا العلم دون تقعيد للمصطلح أو 
تاصيل Td‏ من أشهرها حت القرن الرابع عشر: 

- "الإكسير في قواعد التفسير"', لمسليمل بن عبد القوي الصرصري الطوق؛ c»)‏ 28716 

- "المنهج القويم ني قواعد تتعلق بالقرآن eS‏ لابن الصائغ أ[ إنفي c»)‏ 2777( ,3 

ge -‏ في قواعد علم dol] cynic‏ بن سليمان الكافيجي c)‏ 5789(“ 

- "الفوز الكبير في أصول التفسير"» لشاه ولي الله الدهلوي»ء c»)‏ 21176( ? 

- "التكميل nod‏ التأول"» لعبد الحميد بن عبد الكريم الفراهي» co)‏ 
51349( 6 

- "القواعد الحسان قي تفسير القرآن"» للشيخ عبد الرحمن السعدي» co)‏ 81376( 7 

القسم الثاني: ما أثر عن المفسرين من مباحث علم أصول التفسير في 
مقدمات تفاسيرهم» وهذا يحتاج إلى مزيد صبر iste.‏ في لستخلاص ool‏ هذا العلم 
من ean‏ هذه المقدمات على طول القرون الهجرية وح العصر umes‏ وقل تناولت d‏ 
هذا البحث مجموعة من مقدمات التفاسير الشهيرة بأصحابماء الغزيرة بمواردهاء» أستنطق 
مباحث أصول التفسير منهاء ابتداء من القرن الرابع المجري وحتى القرن العاشرء فكان 
أشهر الأعلام في هذه الفترة Ut‏ حوت مقدماتحم مادة ثرية للدراسة: الإمام الطبري co)‏ 
2310(« والإمام الراغب الأصفهان (ت 2425( doh‏ [لاودي c»)‏ 2450( والإمم 


‘Lb ان عفن‎ bian uei aet salle conse الظنوة» هلا عر الست‎ Gas Cole "كرو‎ 
.43 ص‎ deg «(21421 

“ حققه عبد القادر Jaw‏ (القاهة: مكتبة الآداب. 61980( 

^ | إرجع saudi‏ ج1. ص44. 

4 حققه ناصر بن محمد المطروديء (الرياض: دار الؤاعي للنشر guid‏ ط1, 1410ه). 

? (القاهة: دار الصحق, ط2, 1407ه). 

° حرج آياته وأحاديثه محمد ميع مفتي أعظم كره fll (at!)‏ الإميدية, 1388ه. 

(1999 الوذ ظ1,‎ àiSco : hl) " 


8 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


(2728 co) ابن تيمية‎ dob «(2671 c») والإمام القرطبي‎ «(2468 c) srr bl 
co) (ت 0745( والحافظ ابن كثير‎ cle gl ابن جزي (ت 741ه). والإمم‎ dall 
والإمم السيطي (ت 911ه).‎ 714 

أولاً: أصول التفسير عند الإمام الطبري رت 310ه)! 

وتفسيره هو "جامع البيان عن gli‏ أي القرن", والطبري هو الذي ماه AiG‏ 
تلميذه هذا التفسير عن الطبري في GE‏ سنوات, وأول طبعة له كانت في سنة 1901م2. 
وحد تفسير الطبري YLS,‏ عند العلماء والباحثين فقاموا باحتصاره ARA. ay dds‏ 

أهم مباحث أصول التفسير في مقدمة الطبري: 

bull‏ اللغوي: Uy‏ لأهميته من بيان قال في أوائل حديثه في المقدمة: Sla‏ ما نبداً به 
من القيل في ذلك: الإبانة عن الأسباب التي البداية ls‏ أولى» وتقديمها قبل ما عداها أحرى. 
وذلك: البيان عما في آي القرآن من المعاني التي من قبلها يدل ue‏ على من لم يعان 


هو أبو جعفر محمد بن gm‏ بن يزيد الطبري» كان We‏ من مشاهير المؤرخين والمفسرين» مقدما بينهم» من الأئمة 
اختهدين, له مذهب مسقل awa‏ إريرية". ولد الطبري سنة A224‏ وتوني سنة 310ه). من مصنفاته cosas"‏ الآثار 
اختلاف فقهاء اللفصار", و"أخبار السل "Wh‏ بظر: الذهبي؛ محمد حسين» التفسير والمفسرون» (القاهق: دار 
الكتب afl‏ ط2, 1976( IT‏ ص205؛ نوهض, عادل, معجم المفسرين من صدر الإسلام حتى العصر 
الحاضر (بيروت: مؤسسة نويهض aud‏ ط3, 1988م), ج2, ص508؛ زهامة, عبد القادر وأخرون» معجم تفاسير 
القرآن الكريم» (بيروت: دار التقريب ب[ [إذاهب الإسلامية,ط1, 003( ج1 ص493. 

.352 صلاح عبد الفتاح, تعريف الدارسين بمناهج المفسرين (دصثق: دار القلم, ط3, 2008), ص‎ usali” 
ta gel de Lagat stu? 

- حققه الأخوان أحمد شاكر ومحمود شاكر. طبع في 16 d‏ حت XVI‏ 28 من سوق aly]‏ 

- اخختصره ابن صمادح الأندلسي» (ت:419ه)؛ طبع في جلد واحد؛ اقتصر فيه على غريب القرآن. 

ade -‏ وحققه بشار alge‏ معروف» وعصام فارس طبع في 7 مجلدات» واقتصرا فيه على ترجيحات الطبري. 

- اختصره محمد علي الصابون they‏ أحمد رضا وطبع في جحلدين» وهو موجز d‏ 

- حققه عبد الله بن عبد المحسن التركي» وطبع في )6 (oiue‏ 

ade -‏ صلاح عبد الفتاح الخالدي» وخرج أحاديثه إبراهيم محمد العلي» " lle 7 à‏ 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 119 


رياضة العلوم العربية» dy‏ تستحكم معرفته بتصاريف وجوه منطق الألسن السليقية الطبيعية".1 
تحدث الطبري عن الأساس اللغوي من خلال عدة أبواب» وهي: 
- القول في اللغة التي نزل بما القرآن من لغات العرب. 
- القول في الوجوه التي من قبلها يوصل إلى معرفة تأويل القرآن. 
- ذكر بعض الأخبار التي رويت بالنهي عن القول في تأويل القرآن بالرأي. 
- ذكر الأخبار التي رويت في الحض على العلم بتفسير القرآن, ومن كان تفسيره 
من الصحابة . 
— ذكر الأخبار التي غلط ني تأويلها منكرو القول في تأويل القرآن. 
= لكر الا عار عن بعص a‏ اناهن قلاع ليون Bisley‏ 
التفسير ومن كان منهم dole Legeds‏ )214 
وقي خلال هذه المباحث يرى الإمام الطبري أن تأويل القرآن الكريم يكون على 
ثلاث أوجه : 
أحدها: لا سبيل إلى الوصول إليه, وهو الذي استأثر الله بعلمه. 
الوحه الثاني : ما حص الله بعلم تأويله نبيه YE‏ دن سار aa‏ 
الوجه الثالث: ما كان علمه عند أل السان الذي نل به القرآن. وهنا يكين 
مقع ll‏ 
وهو في ذلك ينطلق من قول ابن عباس رضي الله عنهما الذي رواه هو-أي 
الطبري - بسنده؛ أن "التفسير على أربعة أوحه: وجه تعرفه العرب بكلامها, وتفسير لا 
يعذر أحد بجهالته, وتفسير يعلمه العلماء, وتفسير لا يعلمه إلا الله تعالى ذكره,3 


ينظر: الطبري» محمد بن جربر» جامع البيان في تأويل القرآن (بيروت: دار الكتب العلمية, ط1, 1998( Ac‏ 
ص27. 

* اإرجع dg ramsi‏ ص66-27. 

dg cauli go J|‏ ص57. 


0 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


ثم أشار الطبري إلى أحسن طرق التفسير لكتاب الله تعالى دون أن يعنون Ub‏ وهي: 

أولا: تفسير القرآن بالسنة. 

ثانيا: تفسير القرآن بأقوال السلف من الصحابة والتابعين وعلماء الأمة. 

Wb‏ تفسير القرآن باللغة العربية وشواهد العرب وأشعارهم". 

يقيى: فإذا كان ذلك كذلك pl,‏ |إفسين g- All alok‏ تاول القرن 
الذي إلى علم تأويله للعباد سبيل — أوضحهم حجة فيما SU‏ وفسّر, مما كان تأويله 
إلى رسوله الله BE‏ دون سائر أمته من أخبار رسول الله BE‏ الثابتة عنه: إما من جهة 
uasili Jail‏ فيما وجد عنه النقل المستفيض» وإما من جهة نقل العدول الأثبات, 
فيما يكن فيه Jail ais‏ المستفيض, yp ol‏ جه ‘duo (J£ agai] dal‏ 
AL‏ برهانا - فيما ترحم وبين من ذلك - نما كان d‏ الم هن ne‏ 
إما بالشراهد من أشعارهم للسائؤ, Ld‏ من مطقهم ولغاتهم إيستفيضة [إعرؤة, WIS‏ 
من كان ذلك المتأوّل والمفسّر, بعد أن لا يكون Layee‏ تأويله وتفسيره ما تأوّل وفسّر من 
ذلك عن Jod‏ السلف من الصحابة ولأئمة Allh‏ من التابء ][ وعلماء |" 

ونلحظ هنا أن الإمام الطبري الم ja‏ طريقة: تفسير القرآن بالقرآن» وكأنه يراها 
تفتقر إلى النقل الصحيح عن المعصوم SE‏ وألسلف الصالح من الصحابة والتابعين» الذي 
يعتمد عليه أمر الاجتهاد والتأويل في هذا الباب. والإمام الطبري لا يبارى $( هذاء لذا 
d‏ يهمل هذه الطريقة في Deus‏ لكنه لم يجعلها أصلاً في التفسير. 

وبازاملة: يمكن القول Ob‏ الإمام الطبري من أوائل من SIE‏ من المفسرين عن 
أحسن طرق التفسير» وهو إمام المفسرين صاحب المنهج التأصيلي الذي جمع بين 
التفسير بالمأثور والتفسير بالرأي. 


* [إرجع sauti‏ ج1 ص66. 
* [إرجع anii‏ 66,017 
E Saaz) «yond ting call coget cct c t?‏ رض 7 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 121 


ثانياً: أصول التفسير عند الإمام الراغب الأصفهاني )1425 

وتفسيره هو "مقدمة جامع التفاسير مع تفسير الفاتحة ومطالع البقرة , حققه: | 
د. أحمد حسن فرحات”. وحقق ale‏ الشدي تفسير سورة آل عمران حت الآية 113 
منها سوق الساء وطيع بعنون: ' تفسير الراغب الأصفهاي . 

de‏ مقدمة الراغب من أنقس ما دون في موضوع قواعد التفسير وأصوله ولا غنى 
dol‏ عنهاء ad‏ عن dll gle Cole yam‏ وقد أشار إلى ذلك في مقدمة حديه 
ab‏ "القصد في هذا الإملاء أن نبيّن من تفسير القرآن وتأويله نكتا بارعة تنطوي على 
فصل ما أشار died all‏ الصحابة [Jali‏ ون دوغم من للسلف [ena]‏ -رحهم الل - 
إشارة مجملة, ونبين من ذلك ما ينكشف عنه السر ويثلج به الصدر"”*. من أبرز هذه 
القواعد الإجمالية التى عقد لما الإمام الراغب فصولاً في مقدمتهة: 

1- فصل في أوصاف اللفظ المشترك» مثل قاعدة: اللفظ إنما يحصل فيه التشارك 
ob‏ يستوي اللفظان في ترتيب الحروف وعددها وحركاتماء ويختلفا في المعنى نحو: (e)‏ 
و( كلب). وما عداه فليس في شيء من الأسماء المشتركة. وكذا ذكر الراغب قواعد G‏ 
ووحوه الاشتراك في اللفظ © 

2- فصل في الآفات المانعة من فهم المخاطب مراد المحاطب» وذكر ثلاث آفات. 

3- فصل في عامة ما يوقع الاحتلاف ويكثر الشّبه» كاحتلاف النظرين من جهة ol‏ 


* بهو اتسين رين ded‏ لل ار A‏ المعروف بالراغب الأصفهان: أديب, id‏ من حكماء العلماء. لشتهر 
بالتفسير واللغة» وذكر السيوطي أنه من أئمة السنة» وليس معتزلي. من كنيه: (تحقيق البيان في تأويل القرآن) ولعله: (مفردات 
ألفاظ القرآن أو مفردات في غريب (ota‏ أ توفي سنة 2425 يظر: iyagi‏ معجم المفسرين؛ dg.‏ ص158. 

* الكويت: در الدعق, ط1, 1984م. 

° رسالة دكتوراه من إعداد عادل بن على الشدي (الرباض: دار «all‏ ط1, 2003). 

: يراحع تفاصيلها في: الأصفهان» Gi‏ القاسم الراغبء مقدمة جامع التفاسير (الكويت: دار asal‏ ط1؛ 
984( ص 2T‏ 

97 yo - ص27‎ «aui إرجع‎ |” 

تراجع [إواضع في المرحع نفسهء ص 33. 


122 التجديد المجلد الثامن عشر asali.‏ الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


4- فصل في أقسام ما ينطوي عليه القرآن من أنواع PIS‏ وهي: الخبر والأمر celo.‏ 
Ld‏ اللستخبار acad «lla‏ فساقطة من القرآن. فالقاعدة هنا - بالنسبة لالستخبار - 
أن كل ما ورد من BUT‏ الاستخبار فعلى الحكاية» أو على الإنكار والتوبيخ. 
- فصل في الوحوه التي يما يعبر عن gall‏ الواحد وما cies‏ 
- فصلين قي الحقيقة واجحاز» والعموم والخصوص من جهة aall‏ 
- فصل في بيان الألفاظ التي ججئ متنافية في الظاهر. 
- فصل فيما يحتاج إليه في التفسير من الفرق بين النسخ والتخصيص. 
- فصل في جواز إرادة المعنيين المختلفين بعبارة واحدة. 

أما فيما يخص موضوع شروط المفسر الذي يخرج عن كونه مضسراً بالرأي | أنهي 
عنه؛ فقد عقد الراغب له فصلا بعنطن: فصل في بيان الآلات التي يحتاجها المفسر؛ 
خلص فيه إلى أن de"‏ العلوم التي هي كالآلة للمفسرء ولا تنم صناعة إلا ‘Ls‏ عشن: 
ale‏ اللغة, والاشتقاق igri‏ ولقراءات, oils‏ وا[لديث, poh‏ الفقه, وعلم 
الأحكام, ales ALS ales‏ أوهة" ! 

بقل الراغب: "فمن تكاملت فيه هذه العشرة واستعملها حرج عن كونه مفسرا 
لقرن aly‏ ومن نقص عن بعض ذلك مما ليس بواحب معرفته في تفسير القرآن, 
eo‏ من نفسه في ذلك بنقصه؛ ولستعان call‏ وقتس منهم؛ واستضاء بأقوالهم, ! 
يكن إن شاء الله من المفسرين برأيهم . 

ثالثاً: أصول التفسير عند الإمام الماوردي c»)‏ 450ه)3 
وتفسيره هو "النكت ولعيون", ويسمّى بتفسير الماوردي“» من آثاره أن سلطان 


N WB tA‏ 00 هك 


sauti arf] *‏ ص 96 
اإرجع ramsi‏ 96,0 
VENE. "EET e 3‏ : ; : 
هو علي بن محمد بن حبيب ابو الحسن الماوردي» اقضى قضاة عصره» فقيه شافعي» أصولي» مفسر› ادب c)‏ 
aR? l) i‏ عاق عليه wll‏ عبد Jali‏ عبد الرحيم , am)‏ دار الكتب العلمية؛ مؤسسة الكتب الثقافية» درت ). 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 129 


العلماء عز الدين بن عبد السام co)‏ سنة 660ه) أثر عنه تفسير في كتاب الله تعالى 
وصفه محققه عبد الله الوهيبي بأنه مختصر من النكت والعيون للماوردي» وقد طبع هذا 
التفسير في ثلاثة حلدات7, كما طبع على هامش المصحف الشريف في جلد واحدة. 

i Voce الین‎ Gah E AG ف‎ ate E 
وأنا أستمد الله حسن‎ ido يستوضح منها ما لشته تأوبه, وخفي‎ gral تكن لعمله‎ 
وصحبه" *, ثم تحدث عن أسماء القرآن الكرع‎ ally معونته, وأسأله الصلاة على محمد‎ 
وتعريف السورة والآية» ثم ذكر احتلاف العلماء في إعجاز القرآن الذي عجزت به‎ 
فيمأ‎ Ld العرب عن الإتيان بمثله. وهذا ما يندرج ضرت مباحث علوم القران الكريم,‎ 
: يتعلق بقواعد التفسير وأصوله فعلى النحو الآ‎ 

1- للماوودي في مسألة التفسير بالرأي توجيه لطيف ورد على من استعمل ظاهر 
حديث: «ومن قال في القرآن aly‏ فأصاب فقد أحطأ»“, وامتنع عن الاجتهاد في 
استنباط معان القرآن, إذ يرى sog]‏ أن alos‏ الاجتهاد Lith‏ تكن من 
مصادر التفسير وهي لازمة؛ "وإلاً لكان كلام الله غير مفهوم» ولصار كاللغز المعمى . 

2- اعتمادا على تقسيم ابن عباس رضي الله عنهما للتفسير في الرواية المشهورة 
E E E‏ هذا التفسير جعل الماوردي التفسير على ثلاثة أقسام: 


Meese As) 

ˆ بظرطبعة: (بيروت: دار أبن حم ط1, 2002( 

ba^‏ شروو ض1 

أ سبق تخريجه ص4. 

7 بظر: Sagl‏ مقدمة CSS‏ والعيون, dg‏ ص34. 

' وهي قوله: "التفسير على أريعة أوجه: وحه تعرفه العرب بكلامهاء وتفسير لا يعذر أحد بجهالته» وتفسير يعلمه 
العلماى وتفسير لا يعلمه إلا الله cres Jo‏ رواه الطبري مرفوعا عن ابن عباس » 76/1 وسنده ضعيف جدا لأنه عن 
طريق الكلبي» وأيضا عن the Ul‏ عن ابن عباس وسنده كالذي قبله". يظر: كلام امحقق السيد عبد الرحيم علي d‏ 
مقدمة النكت والعيون, IT‏ ص36. 


4 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


القسم الأوي: ما اختص الله تعالى بعلمه كالغيوب فلا مسار للاجتهاد في 

تفسيره» ولا يجوز أن يؤخذ إلا عن طريق التوقيف. وله ثلاثة وجوه: 

- إما من نص في سياق التنزيل. 

- وإما عن بيان من جهة الرسول 88 
D‏ إجماع الأمة على ما اتفقوا عليه من تأويل. 

القسم الثاني : ما يرحع إلى لسان العرب, عن طرق inv‏ | ]: اللغة والإعراب. 
القسم الثالث: ما يرحع فيه إلى احتهاد العلماء المختصين في الشرع ob‏ "انجتهدين من 
علماء الشرع أخص بتفسيره من غيرهم حملا لمعاني الألفاظ على الأصول Mas idi‏ 
حتى لا Gla‏ الجمع بين معانيها وأصول الشرع فيعتبر فيه حال اللفظ, 

وقي هذا القسم أسهب الماوردي الحديث عن أقسام اللفظ وما يتفرع ain‏ وهو Lo‏ 
يصلح أن يكون في باب أسباب اختلاف المفسرين - من أصول التفسير - من apl‏ 


Lalii‏ ومعناه”. 


o 


رابعا: أ صول التفسير عند الإمام الواحدي ^(a468 c»)‏ 
وتفسيره هو (التفسير البسيط)ة, وللواحدي تفسير آحر بعنوان: "الوحيز في تفسير 
الكتاب العزيز" مطبوع في Llp EIU panty Page‏ "الوسييط فن تفسير OT)‏ 


de «aui eJ].‏ ص37. 

lp iani az] ^‏ ص38. 

° يظر: | إرجع iani‏ ج1: ص38 -42. 

* و فلن det cy det yn‏ بن demi Je‏ لابو ALN)‏ ابو اي Whe OS‏ با cp eio Bae‏ 
أعلام المذهب الشافعي» بحرا في اللغة وعلومهاء مفسراء Ule‏ بالقراءات» توفي سنة 468ه. يظر: ترجمته وافية في 
مقدّمة Gad‏ محمد بن صالح الفوزان لكتاب: الواحدي» af‏ الحسن علي بن أحمد التفسير البسيط (الرياض: عمادة 
البحث العلمي جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية, 1b‏ 1430ه)؛ ج1: ص23 -130. 

: تم تحقيقه في )15( رسالة علمية في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية» وطبع في 25 eo‏ مع الفهارين. 

? (صثق: دار القلم؛ بيروت: الدار الشامية .ط1, 1995( 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 125 


Tolle 4 طبع في‎ ual 
الأصل التفسيري الذي اعتمد عليه الواحدي في تفسيره هو الأساس أو الاستدلال‎ 
الستدلال اللغوي وتضط‎ of] اللغوي. أما غيره من الاستدلالات النقلية فهي تطوي‎ 
به. يقول في مقدمته: "إن طريق معرفة تفسير‎ Y به» ولا طريق لمعرفة تفسير القرآن الكريم‎ 
كلام الله تعالى تعلم النحو والأدب فإنحما عمدتاه, وإحكام أصولهماء وتتبع مناهج‎ 
النادق.....إل"2. ثم بدأ بإيراد‎ Lid من الاستعارات الباهق؛‎ agl لغات العرب فيما‎ 
| بعض الأدلة من آثار الصحابة والتابعين على أهمية تعلم اللغة وأشعار العرب, كما ب[‎ 
على‎ US بلغة العرب! وأورد بعض‎ Leth أن البدع والأهواء المضلّة ما حدثت إلا من‎ 
ذلك؛ منها قل الأصمعي: تعلمط النحو , فإن بني إسرائيل كفرت بكلمة , قال الله‎ 

لعسى TESI‏ "أنت نبي وأنا وتّدتك" فخففوها" . 

ads‏ الواحدي من جهل اللسان العربي ele,‏ من المقلدين» وإن طال تأمله في 
مصنفات |إفسرين, وتتبعه أقوال أهل التفسير من المتقدمين والمتأحرين, فوقف على 
les‏ ما أودعوه كتبهم, وعرف ألفاظهم التي عبروا كما عن معان القرآن4. 

ويرى الواحدي أنه لا يصنف تفسير إلا أرباب المعاني وأهل اللغة والنحو؛ وعلى 
رأسهم الصحابة 1% لأغم شاهدط التنزيل وعرفوا لتأول, والتابعون لام لم يتصنعوا في 
جمع ما جمعوا ولم يتكلفوا تي تتبع الخفايا من الزواياء ثم المتأخرون من أرباب المعاني وهم 
مراتب ودرجات”. 


ولا يعني هذا أن الواحدي أهمل بقية القواعد الأصولية؛ فهو من أئمة من كتب في 


! (بيروت: دار الكتب العلمية, ط1, 1994م). 

7 يظر: مقدمة slo ll‏ التفسير البسيط, ج1, ص39. 
le auii afl?‏ ص4110. 

^ [إرجع auxi‏ ج1 ص4110. 

اإرجع نه ج1, ص4110. (بتصرف). 


6 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


als‏ أساب dull‏ وأشهرهم . Ld‏ أخذه بالاستدلال النقلي فيتمثل في yd‏ الصحابة 
[Jalil‏ وما حاء مسندا من القراءات القرآنية» ولكن كل ذلك يكون في إطار علم 
dsl]‏ وعلم النحو لتوضيح معنى الآيات» وهو لا يهمل بالتأكيد الاستدلال بالسنة 
المطهرة ولكنه من المقلّين فيه؛ لأنه ضعيف البضاعة في الحديث”. 

وبالجملة Ob‏ الناظر في تفسير الواحدي: البسيط» يلحظ هذا الأصل للاستدلال 
buck spill‏ من bl‏ وهلة”. 

خامسا: أصول التفسير عند الإمام القرطبي(671 (a‏ 

a] (Oa روا في‎ i pe ans رولا ا‎ OT a) SEY ast!) gd euis 
B cat القرطبي في مقدمة تفسيره بعد ذكر منهجه في التأليف., وطبع التفسير في عشرة‎ 

LAY,‏ مقدمة تفسير القرطبي أفردها الأستاذ: محمد طلحة بلال منيار بالدرلسة 
والتحقق GLE‏ مستفل". كما Le‏ مقدمة القرطبي من المقدمات الثريّة والقيّمة في 


99- الواحدي, التفسير البسيط, ج1, ص98‎ da العلمية‎ sol] براجع‎ t 

.433 ص‎ ide المرحع نفسه»‎ AAW! تفسیره مشلا لسورة‎ y i 

erill OLS هو محمد بن أحمد بن أبي بكر بن فرح الأنصاري الخزرحي الأندلسي» أبو عبد الله القرطبي» من‎ i 
متعبد» مفسّرء توفي في صعيد المنيا بمصر سنة )671 ه). يظر: ترجمته في: نوبهض, معجم المفسرين,‎ dle محدث»‎ 
مقدمة تفسير الإمام القرطبي» دراسة وتحقيق محمد‎ al ص479؛ مقدمة القرطي» أبي عبد الله محمد بن‎ 12% 
طلحة منيار (بيروت: دار أبن حن ط1, 1997م)؛ ص5.‎ 

“ يراجع تفسيره الجامع لأحكام القرآن, (بيروت» دار الكتب العلمية ¢ ط2, 2004 ( Ae,‏ ص3. 

eo clalally عمو من الان‎ lial pli وق‎ lage cole sue aly” 

- كتاب "مختار تفسير القرطي"» اختصار توفيق الحكيم, طبع في we‏ واحد كبير (القاهزة: الحيئة المصرية العامة 
للكتاب, 1977). 

- كتاب: (مختصر تفسير القرطي)ء اختصره وخرج أحاديثه: الشيخ عرفان حسونة» طبع في أربعة مجلدات» (بيروت: 
دار الكتب العلمية, ط1, 2001 ). 

- كناب poe"‏ تفسير القرطبي"؛ اختصره بسام النعمة» طبع في ثلاثة بجلدات (ييروت: دار ابن كثير lec‏ د.ت). 

° (بيروت: دار ابن 1b. go‏ 1997( 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة قي مقدمات التفاسير ‏ 127 


مباحث عله القرن, وقد حوت تسعة عشر LL‏ هذا العلم, يمكن تصنيف هذه الأبواب 
بحسب محتوياتما إلى ست مجموعات: فضائل القرآن تفسيره وحامله..., واداب Jal‏ 
T re‏ وتظطسير القران وإعرابه» ولغة «ala‏ وجمع القران وترتيبه 03999( (or‏ إعجاز 
القران TeS‏ 

إن الناظر في Oly!‏ مقدمة القرطبي وموضوعاتّها يلحظ من الوهلة الأولى أتما في 
مباحث علوم القرآن الكريم دون cope‏ إل أنه يمكن استخلاص ple‏ أصول التفسير من 
باب: ما جاء من الوعيد في تفسير القرآن بالرأي Aly‏ على ذلك» ومراتب المفسرين» 
وباب : HEN ous‏ بالسنة وما cle‏ في EUS‏ 

إن المباحث التي ذكرها القرطبي لا شك في أتما ضرورة للمفسر في تقوية ثقافته عن القرآن 
الكرم وعلومه» وهي تدحل في جملها في إطار شروط المفسر والعلوم التي يحتاجها في التفسيرء 
وقد تعد هذا أصلاً من أصول التفسير عند الإمام القرطبى» أما بقية الأصول التفسيرية عنده 

1- ما ذكر آنفا من حاحة المفسر إلى بعض العلوم الخاصة بالقرآن ومباحثه. 
يفرط بمذا الأصل Vy‏ دحل في التفسير المذموم. هذا وقد سرد الإمام القرطبي الأدلة من 
الكتاب والسنة على التلازم بين الوحيين وأتمما لا ينفكان عن بعضهما؛ ثم ذكر أن 

d jos oU -|‏ الكتاب» كبيانه للصلوات الخمس» ومقدار cols‏ وعيرهما. 

ب - بيان الزيادة على حكم الكتاب» كتحريم نكاح المرأة على عمتها وخالتهاء وغيره” 

يقول القرطی: "ثم جعل إلى رسول الله BE‏ بیان ما کان Ost‏ وتفسير ماکان منه مشکلا 


قام oig‏ التصنيف محقق المقدمة الأستاذ محمد طلحة منيار» ينظر: مقدمة تفسير الإمام (edo EI‏ ص 12. 
2 ينظر مقدمة القرطي» الجامع لأحكام dt . oT A‏ ص/3 . 


8 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


وتحقيق ما كان منه csse‏ ليكون له مع تبليغ الرسالةةظهور الاختصاص djig (a‏ القوض ral]‏ 
قال الله ac Lema os 236» dw‏ لئاس 20 CS‏ (النجل: "(a‏ 

3- فى أضول. WA‏ الع G pall‏ غ ABE SLY‏ اليف 
dual‏ وهذا ما أشار إليه الإمام القرطبي بالتعريض أثناء كلامه عن منهجه الكامل في 
التأليف واشتراطه على نفسه ذلك. وكأنه يريد أن يلفت نظر كل مفسر إلى أهمية هذه 
المنهجية ف التأليف لاسيما في عصرنا الحاضر. يقل: "وشرطي في هذا الكتاب: إضافة 
الأقوال إلى قائلها, والأحاديث إلى مصنفيها...'. 
تفسير القرآن الكريم بالرأي اجرد والموى غير المنضبط بقواعد وأصول تحفظه من أن 
Miu‏ 

ينقل الإمام القرطبي هذا عن ابن عطية -وهو مأ يذهب all‏ - في قوله: "ومعنى هذا أن 
يسأل الرحل عن معنى في كتاب الله عز وحل فيتسور عليه -أي يقنم عليه بدي dle‏ - 
al,‏ دن ظر فيما قال العلماء, وقتضته [ibs‏ العلم كالنحو والأصيل..., يقول القرطي: 
قلت هذا صحيح وهو الذي اختاره غير واحد من العلماء, فإن من قال فيه -أي في القرآن - 
ما سنح في وهمه وحطر على باله من غير استدلال عليه بالأصول فهو مخطئ"”. 

وحمل الإمام القرطبي مسألة النهي عن تفسير القرآن الكريم على أحد وحهين: 

الوجه الأوي: أن يكون له في الشيء رأي, وإليه ميل من طبعه وهواه, فيتأوّل القرآن 
على وفق al‏ وهواهء ليحتج على تصحيح غرضهء ولو لم يكن له ذلك الرأي والهوى 
لكان لا يلوح له من القرآن ذلك gx‏ 4 


. ننه‎ esl 

ˆ بظر dC cauli ef‏ ص3. 

dg «aui go J|.‏ ص33-32. 

ye f‏ بقية كلامه النفيس في المسألة في مقدمة تفسيره» الجامع لأحكام القرآن, ج1, ص33. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة قي مقدمات التفاسير 129 


الوحه الثاني: أن يتسارع إلى تفسير القرآن بظاهر العربية من غير استظهار بالسماع 
والنقل فيما dai,‏ بغرائب Call‏ وها فيه من الألفاظ المبهمة Jay‏ 

aby -5‏ الإسرائيليات, من الأصول التي على المفسر أن يكون له منها موقفاء وقد 
أخذ على audi‏ الإمام القرطبي منهجاً في روايتها فقال: "واضرب عن كثير من قصص 
اإفسرین» وأحبار المؤرحين, إلا ما لا بد منه ولا غنى عنه للتبيين"2. [aig‏ من قوله هذا ؛ 
أن هناك مساحة ضيقة في رواية الإسرائيليات يستعملها القرطبي حين الحاحة إليهاء U‏ 
يحتاج الأمر إلى دراسة منهجية في حل تفسيره. 

6- قاعدة أصولية: النقل والسماع لا بد له منه في ظاهر التفسير. يعلل ذلك القرطبي 
بقوله: " ليقي به - أي [إفسر - Mal gobo‏ ثم ab‏ عملية الفهم والاستنباط تبعا 
لذلك. Mey‏ يتضح الأصل التفسيري عند القرطبي بأن الرواية مقدمة على الدراية. 

وا[ إملة: فإن الإمام القرطبي قد عمل بأحسن طرق التفسير ابتداء بالمنهج SAW‏ 
أو التفسير بالمأثور» وهو ما يتضح من عنوان كتابه: (|[ لامع لأحكم FL: , il‏ 
تضمنه من السنة وآي الفرقان)ء ثم بالمنهج الاجتهادي الاستنباطي إذ تفسيره يعرف 3 
الدرحة الأولى بالتفسير الفقهي”. 

سادسا: أصول التفسير عند الإمام ابن تيمية (ت 7.)8728 

م يكتب شيخ الإسلام ابن تيمية تفسيراً كاملا للقرآن الكريم أو يفرد له مصنفا خاصاء 


اإرجع نضيه؛ 334017 

330117 iai [إرجع‎ * 

? يراحع كلامه في مقدمة تفسيره» de‏ ص 34. 

4 استنبط الصباغ» محمد بن لطفي» بعض الأصول التفسيرية من مقدمة الإمام القرطبي وذلك في كتابه : بحوث في 
أصول التفسير (بيروت: dbl GEL]‏ ط1؛ د.ت), ص24 -49. 

? هو أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام تقي الدين ابن تيمية» الإمام العالم» المفسر الفقيه ages‏ الحافظ الحدّث» 
شيخ الإسلام» ونادرة عصره» ولد سنة )8661( وتوف سنة 728ه). yag‏ معجم المفسرين؛ dg‏ ص41؛ ابن 
تيمية, مجموع الفتاوى, 1C‏ ص pl‏ 


0 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


وما أثر عنه من تفسير إِنما هو بعض سور وآيات متفرقات من القرآن الكريم» قام بجمعها 
و إقيفها - من بجموع آثاره alils‏ - بعض الباحثين والعلماء» وأفردوها في كتاب Jine‏ 

وعلى هذا لم يشتهر عن شيخ الإسلام ابن تيمية أنه مفسرء Ul‏ ما اشتهر عنه هو 
مقدمته في التفسير. إذ تجمع المصادر الحديثة ob‏ أول من أفرد علم أصول التفسير 
وقواعده بالبحث والتحليل هو شيخ الإسلام أحمد بن تيمية» وذلك تي مقدمة وضعها 
إحابة عن سؤال ورده في وضع مجموعة قواعد AIS‏ تعين على فهم القرآن ومعرفة تفسيره 
وهعانيه”, علما ob‏ شيخ الإسلام d‏ يعنون oid‏ المقدمة بمصطلح "أصول التفسير”3, Lely‏ 
جرت أقلام العلماء والباحثين في SULT‏ إطلاق هذا المصطلح على مقدمة ابن تيمية في 
التفسير فقالوا رسالة ابن تيمية 8 أصول التفسير أو مقدمة ابن تيمية O‏ أصول التفسير 
أو ما شايمهماء وذلك ضمن ما أثر عنه من تراث علمي في الفتاوى. وقد أفردت هذه 
المقدمة بنشر مستقل وحققت وشرحت من قبل مجموعة من العلماء والباحثين". 

وأهم أصول التفسير في مقدمة الإمام ابن تيمية» ما (Qu‏ 


ia goed) le Lagat ” 

- التفسير الكبير لابن تيمية» طبع في 7 Ol‏ حققه: عبد الرحمن عميرة» طبعة: (بيروت: دار الكتب العلمية). 
- دقائق التفسير الجامع لتفسير ابن Arad‏ طبع في (3 dole‏ جمعه وحققه: محمد السيد الجليند» (بيروت: 
مؤسسة علوم القرآن» ط2, 1983م). 

- التفسير الكامل لابن تيمية» طبع في (9 (clube‏ جمع ودراسة وتحقيق وتخريج: أبو سعيد عمر بن غرامة 
sas‏ يدوق دار oabi‏ 

- تفسير شيخ الإسلام ابن تيمية (الجامع لكلام ابن تيمية في التفسير)ء طبع في (7) cod‏ جمعه وحققه وعلق 
عليه ob‏ بن عبد اللطيف القيبي, (الدمام: دار ان Ab si]‏ 1432ه ). 

* نظر: أبن تيمية, مجموع الفتاوى, 13g,‏ ص 363. 

3 ذكر Asbo‏ الطيار نقلا عن شارح oUAe dara‏ 55 أن قاضي الحنابلة بدمشق محمد جميل الشاطبي نشر هذه 
dlll‏ عام 181355 Ue,‏ بمقدّمة في أصول التفسير. يظر: bdl‏ مساعد بن سليمان, شرح مقدمة في أصول 
التفسير لابن تيمية (الدمام: دار أبن sall‏ ط2, 1428ه): ص11. 

" منهم: فضيلة الشيخ محمد بن ble‏ بن العنيمين» ود. عدنان pip)‏ ( ود. مساعد للطيار. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 131 


1 - قاعدة جليلة في احتلاف السلف في التفسير وأن هذا الاحتلاف على نوعين: 
اختلاف تضاد واختلاف تنوع. 

Oly -2‏ لاماي الدافعةاى i ent! CaS”‏ بعد تقسيمه للتفسير إلى قسمين: مأ 
يرحع إلى النقل أو ما يرحع إلى الاستدلال. 

3- قاعدة في روايات اللسرائيليات, أغا تذكر للاستشهاد لا للاعتقاد. 

4- أحسن طرق التفسير - كما بينها "تفسير القرآن بالقرآن» تفسير القرآن بالسنة 
hå OT. ad Aa A pad Gell‏ التابع ][ c‏ وعند غيره من 
ا ار ار ود عا ره all‏ الت اوا shia‏ 
العرب والشعر» وتفسير القرآن بالاجتهاد والاستنباط» وغير ذلك. 

وبا[ إملة, old ob‏ المقدمة النفيسة أثر واضح على من جاء بعد شيخ الإسلام من 
اإسرين وهل الاختصاص. LS‏ عرف الإمام الشافعي في تأصيل علم أصول الفقه 
عرف شيخ all‏ أبن تيمية Gel, dyes‏ ن td‏ يعض dna‏ علي endl Spel‏ 

L (D741 أصول التفسير عند الإمام ابن جزي (ت‎ iene 

Jul ia DEAD‏ لعله التنزيل”2, سماه ابن حزي في مقدمة تفسيره” 
طبع في أربعة أجزاء.؟ وقد أفردت مقدمة التفسير بالشرح في كتاب مستقل.” 

AA opr بود ارده‎ peel Lis ر چ ف ف‎ adio أن حص‎ by 
ثم كتب مقدمتين كبيرتين, الأولى قي أبواب نافعة وقواعد كلية جامعة في التفسير كما‎ 


T‏ هو الإمام العلامة أبي القاسم محمد بن أحمد بن محمد بن جزي IS‏ فقيه مالكي» عالم بالأصول والتفسير 
واللغة. ولد سنة )2693( وتو سنة (741ه). نوبهض, معجم المفسرين, ج2, ص481؛ الزبيري» علي محمد 
ابن جزي ومنهجه في التفسير, (دصثق: دار القلم, ط1, 1987(« de‏ ص 43. 

* (بيروت: دار الكتاب العربي, ط4, 0983( 

.3 جزي, كتاب التسهيل؛ ج1, ص‎ yl” 

(1983 4b call GUS Jo Loan) 4 

شرحها مساعد بن سليمان للطيار (الدمام: دار ابن Ab sii!‏ 81432( 


2 التجديد Mati‏ الثامن عشر asali.‏ الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


gl‏ هو mall lade‏ الثانية: في تفسير معان اللغات - الألفاظ - التي يكثر 
ورودها في القرآن من الأسماء والأفعال وإ إروف. وقد Led‏ على حروف المعجم ولا غ 
للمفسر عنهاء وقد ذكر أن من فوائد جمعها هنا ليكون هذا الباب كالأصول الجامعة 
معان التفسير, يقول: "لما أن GSE‏ القرآن جمعت فيها الأصول المطردة والكثيرة 
الدو"2. هذا وقد تضمنت المقدمة الأولى اثني عشر Hl‏ يمكن تقسيمها بالإجمال إلى 
محورين» وقد جعلها ابن حزي قواعد كلية في التفسير. 

للم الألي: أبواب تندرج تحت موضوعات علوم القرآن مثل الباب الأول في نزول 
القرآن» والثاني في السورة المكية والمدنية» والثالث في المعاني والعلوم التي يضمها القرآن وغيرها 
من علامات oll‏ والفصاحة والبيان وإعجاز القرآن ثم عن فضل القرآن الكرع. 

أما ا محور الثاني - وهو ما يعنينا هنا - فهو في مباحث أصول التفسير وقواعده ويتضح 
في بابين أفردهما ابن حزي؛ وهو الباب الرابع من مقدمته: في فنون العلم التي تتعلق بالقرآن 
وحعلها في اثني عشر فنا من العلوم» وهي: التفسيرء القراءات» والأحكام» والنسخ» 
caob‏ والقصص, والتصوف,؛ صل الدين؛ وص aiall‏ ووللغة والنحو ولبين”. 

برى أبن جزي أن التفسير هو المقصود بنفسه وسائر هذه الفنون أدوات تعين عليه 
أو تتعاق به أو تع عنه, كما يرى أن التفسير منه متفق عليه ومختلف فيه, ثم إن 
اإختلف فيه على ثلاث eil‏ ^ 

i حديث أبن جزي عن أصول الفقه ينتابه العجب من أن كثيرا من المفسرين‎ os 
أحوج‎ us وترجيح الأقوال.‎ BL "إنما لنعم العون على فهم‎ hind يشتغلا بمذا العلم‎ 
FE NIS Dh doth alld الفسر إلى معرفة النص,‎ 


iu!‏ مقدمة تفسيره» ج1, ص15. 

15,0117, «aui [إرجع‎ * 

ji‏ مقدمة تفسيرهء ج1, ص6. 

i‏ يراحع كلامه النفيس في المرحع نفسه» dg‏ ص6. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 133 


فحوى الطاب... وغير ذلك من علم الأصول",! 

LI‏ الباب الثاني في أصول التفسير وقواعده؛ فهو ما أفرده ابن جزي GUL‏ الخامس 
من مقدمته عن موضوع: أسباب الخلاف بين المفسرين والذي أرحعها إلى اثني عشر 
سبباً. وكذا تحدّث عن موضوع: وجوه الترحيح بين أقوال المفسرين» وقد جعلها في اثني 
عشر وجهاً Lal‏ ذكر في مقدمتها تفسير بعض القرآن ببعض, والثاني: dyall‏ على 
تفسير النى dE‏ الحديث الصحيح. والوجه الثالث: أن يكن القيل قبل pedl‏ 
Sh‏ | إفسرينء فإن i$‏ الفائا [] all,‏ يقتضي ترجبحه. الوجه الرإيع: أن يكين Jill‏ 
قول من يقتدي به من الصحابة كالخلفاء الأربعة» ثم جعل الوجه الخامس: أن يدل على 
صحة Ball‏ ؛ AS‏ العرب من اللغة والإعراب وهكذا.* 

وصوة عامة OD‏ هذين المبحثين من مبتكرات ابن جزي وانفراده عن بقية المفسرين 
- فيما أعلم - بل ont‏ عالة عليه في هذا الموضوع من علم أصول التفسير.3 

ثامنا: أصول التفسير عند الإمام أبي حيان (ت 8745( * 

وتفسيره هو كتاب "البحر || لط". مطبوع في AGU‏ أحزاءء وله ختصر: تفسير "النهر 
olf]‏ من pall‏ |[ لط" cand Ole GY‏ ولتلميذه الإمام تاج الدين أحمد عبد القادر (ت 
id (8749‏ النحوي مختصر للبحر بعنوان: "الدر اللقط من البحر "DTI‏ 5 

بدأ أبو حيان مقدمته بالحديث عن الدافع Gl‏ :فين abel‏ كت pent‏ وكان EUS‏ فى 


* [إرجع dle anii‏ ص6. 

pole ausi gzl 

° يظر ني بيان أسباب J, BUI‏ [إفسرين: حقي» محمد صفاء شيخ إبراهيم, علوم القرآن من خلال مقدمات 
التفاسير» (بيروت: مؤسسة 2c (2004 1b Ji‏ ص 293. 

“ هو of‏ عبد الله محمد بن يونس بن علي بن يوسف بن حيان الغرناطي الحياي» نحوى عصره ولغويه» ومفسره» ومحدثه 
ومقرئه» ومؤرحه, وأديبه» ولد à‏ (ت:654ه) às‏ سنة (745ه). نوبهض, معجم المفسرين, ج2, 65506 

7 يراجع غلاف تفسير البحر المحيط, طبعة jb)‏ الفكر, ط2 , 1983م), قد طبع النهر الماد والدر اللقبط 
sols‏ تفسير البحر المحيط. الذهي» التفسير والمفسرون, ج1, ص320. 


4 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


AS إلى لاناها‎ ARA choy dua من الور سيدا وبين‎ ab ونه‎ «R710 daw job 
رحلته العلمية في التأليف ثم فصل القول عن منهجه في التأليف» وبعدها انتقل إلى ما يحتاجه‎ 
علم التفسير من العلوم» ونبه إلى أحسن الموضوعات التي في تلك العلوم وجعلها في سبعة‎ 
وجوه يمكن أن يستنبط منها أصوله في التفسير مع بقية كلامه في المقدمة.‎ 

أشاد أبو MS Ole‏ بفارسي علم التفسير -في al‏ - وما الإمام جار الله الزخشري 
(ت 538ه) تابه "GES"‏ والإمام gf‏ محمد عبد الحق ابن عطية c»)‏ 541ه) 
al‏ "ا[إرر الوجيز", oily‏ عليهما فهو ينقل عنهما كثيرا في تفسيره وينتقد بعض 
أقوال هما ويتعقبهماء لاسيما في مسائل النحو ووجوه الإعراب وآراء الزمخشري الاعتزالية.“ 

ثم ذكر مصادره في التفسير» وتحدّث عن مشايخه في علم القراءات وعدد أسانيده المتصلة 
إلى البي 35 وختم مقدمة عن مبحث: القرآن وفضله وتفسيره ثم تعريف التفسير وشرحه,*” 

أصول التفسير في البحر المحيط 

من خالل مقدمة إنهجة gla‏ أن do Ul‏ يعتمد على DE‏ أصول رئيسة في تفسيره: 

أولا: الاستدلال اللغوي» وفيه ثلاثة وجوه قدّمها على غيرها: 

ole "‏ اللغة: اسما وفعلا وحرفا. 

" علم النحو: معرفة الأحكام التي للكلم العربية من جهة أفرادها وتركيبها. 

gh Bild o tga dull ls *‏ ا 

قل dia gl‏ جه هه اا dva‏ ذلك قاغلم Val‏ ر من AS‏ 
التفسير وذروته» ولا بمتطي من صهوته M]‏ من كان متبحراً في علم اللسان» مسترقيا منه إلى 


dal a‏ قد جل طبعه على الإنشاء ilb‏ ونظم دن اكنساب, Ja‏ إعجاز 


يسن iai‏ في الجر lg, idoli‏ 10-940 
: الذهي» التفسير والمفسرون, ج1, ص320. 

J4- Desde canali dl قدية شر‎ fe 
WA pile ihe الحو‎ poe du^ 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 135 


chal‏ بالوجدان لا calidi‏ أما من اقتصر على غير هذا من العلوم أو قصّر في إنشاء المتثور 
والمنظوم» فإنه بمعزل عن فهم غوامض الكتاب» وحظه من علم التفسير LE]‏ هو نقل أسطارء 
وتكرار محفوظ على مر الأعصار... WL‏ غلب على تفسير Gl‏ حيان -رحمه الله - 
الصناعة اللغوة النحوية بالدرجة الأولى حتى cab‏ على ما عداها من نواحي التفسير”. 

ثانيا: النقل الصحيح عن النبي BE‏ من الأصول التي استند إليها أبو حيان في 
تفسيره» إذ oie‏ هذا النقل فيما بخص تعيين ما el‏ وتبيين ما أجمل/ وسب نزول 
الآيات وما هو من باب النسخ. bas‏ هو الوجه wll‏ من الوجوه السبعة في مقدمته”. 
ولا يقصد بمعنى هذا الأصل هو تفسير القرآن بالسنة النبوية على ما سار عليه الإمام ابن 
كثير وغيره من المفسرين Ul cogo‏ قصد به استعماله في حدود ما ذكرنا UST‏ 

dU‏ الاستدلال. الأصول axi‏ كمعرفة SLAY!‏ والتبيين. والعفوم والاضوص 
الإطلاق والتقييد, ودلالة الأمر ولنهي وا أثبه ذلك. وأبو حيان مع ذلك يرحع هذه 
المباحث إلى علم اللغة» ويرى أن غير اللغويين والنحويين قد تكلموا فيه ومزحوه بأشياء 
من حجج العقول". 

رابعا: من أصول التفسير عنده؛ اعتماده على استدلال القراءات القرآنية, وما فيها 
من Gree!‏ الألفاظ بزيادة أو نقصان أو تغيير حركة أو oU]‏ بلفظ بدل dud Pied‏ 
هذا الاستدلال بالتواتر والآحاد. وأبو حيان إذ يعتمد هذا الأصل في تفسيره فهو على 


علم تام به ودراية» el‏ يذكر lel al dole‏ القرانية ومشايخه وإجازاته العالية o>‏ 


.7- ص6‎ dp sauti afl” 

: الذهي» التفسير والمفسرون, lT‏ ص32. 
alia 7‏ تقدير ped)‏ المخيظ: Guo lC‏ 
de waasi arf“‏ ص6. 

”| إرجع نه Tot‏ 


6 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


رجااً"". وکن قرائ عاصم hi‏ "وقع بيني وبين رسول الله ل Ul‏ عشر رجلاً"”. 

ويمكن القول إجمالا إن تعريف التفسير عند أبي حيان قد جمع ما ذهب إليه من 
uh‏ وتعريف التفسير هو: علم Gow‏ فيه عن كيفية النطق بألفاظ القرآن (أي ele‏ 
القراءات) ومدلولاتا (أي ale‏ اللغة) وأحكامه الإفرادية والتركيبية (ويشمل علم 
التصريف وكلم الإعراب ولم cal‏ ولم البديع) arl‏ التي تحمل عليها حالة 
ركيب (علم أصيل الفقه) وتنمات لذلك (أي النقل الصحيح عن stl‏ 35( من معرفة 
الناسخ والمنسوخ وسبب النزول”. 

تاسعاً: أصول التفسير عند الحافظ ابن كثير (ت 774ه)4 

وتفسيره هو "تفسير القران العظيم"» ومشهور بتفسير ابن sS‏ طبع في أريعة 
Plads‏ وتنافست دور النشر على طباعة هذا التفسير لشهرته وكثرة الطلب عليه, فهو 
من أعظم التفاسير وأجلها. 

d bd‏ يلق تفسير على وجه الأرض العناية والقبول عند طلبة العلم وعامّة الناس 
مثل ما لقي تفسير ابن كثير رحمه الله تعالى وذلك لخصائص كثيرة يطول الحديث عنها. 
لذا walia‏ |[ إققون إلى هذا التفسير من cage‏ وكثر | ]ختصرون والمهدّبون wail‏ من 
جهة أخرى, حل eani‏ ل ذلك Ces ule eda f‏ 


Too AC sai اإرجع‎ 

Tuo AC iui ef’ 

14-130 ا‎ cape! edt dante ° 

É‏ هو الإمام الحافظ عماد الدين» أبو الفداء إسماعيل بن كثير القرشي الدمشقي» مؤرخ» مفسر» LE‏ من فقهاء 
rdi‏ ولد سنة )5706( وتوف )8774( نوبهض, معجم المفسرين, ج2, ص92؛ ومقدمة تفسيره بقلم 
يوسف IT digi]‏ ص5 -14. 

طبعة: (بيروت: دار إإعؤة, ط2, 1987م). 

: أشهرها: مختصر تفسير ابن كثير» للشيخ محمد علي الصابوني) طبع (clue 3) à‏ طبعة : (القاهة: دار القران eS!‏ 
ط7, 1981( وعمدة التفسير عن ابن كثير» اختصار و[ إقيق: أحمد محمد شاكرء طبع في )3 (ile‏ طبعة: ([إنصوة: 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 197 


إن أكثر ما حاء في مقدمة تفسير ابن كثير منقول بنصه وتمامه من كلام شيخه ابن 
تيمية في فصل: uml‏ طرق التفسير" مجموع الفتاوى مع بعض الزيادات اليسيرة 
ee E ol dii of esi, LEG aed bell Lit‏ وال gl CUS‏ 
cas‏ شيعه Ob pag, Ut‏ الكاذه لآب كتير ومن بنيات أنكاره! والصراب US pb‏ 

E wa Site, Sal ais cee eT a PANT 
CEN UNE MOTEL Ee لا أرى أن‎ al في نقولاتهم, إلا‎ 
العلماء, لأنه يخالف الأمانة العلمية في نقل النصوص وحقوق الفكر والتأليف لصاحب‎ 
النص» كما هو مقرّر ومعلوم في مناهج البحث العلمي.‎ 

إنن؛ كيف []كن أن نوجه ما dii‏ ابن كثير عن شيخه ابن تيمية - رحمهما الله 
تعالى - دون أن ينسب ذلك إليه؟ والتعليل - في نظري ably‏ أعلم - يعود إلى سيد[ ]2 : 

السبب الأول: a>‏ الشديد اشيخه” دفعه إلى امحافظة على مكانته العلميّة ومعته 
من جهلة العوام وحقد الحاقدين من متعصي المذاهب الفقهية. فقد واجه شيخ Abad]‏ 


دار الفاء, ط1, 2003). وتيسير العلى القدير لاختصار تفسير ابن كثير» اختصره: محمد نسيب الرفاعي» طبع في )4 
محلدات) , طبعة : (الرياض: مكتة | إعارف, 1987 (. وصحيح ختصر تفسير ابن كثير» لأحمد عبد الرازق وجماعة» طبع d‏ 
(eile 3)‏ طبعة: (القاهة: دار للسلم, ط1, 2001). وكذلك lat erly‏ "دليل التفاسير المطبوعة حتى عام 
1 مجلة معهد الإمام الشاطبي. للسة aula!‏ العدد SA‏ عشر, 1432ه, ص19 -20. 

l‏ وذلك بعد استقراء النّصين ومقابلتهما ببعضهما. يظر: فصل أحسن طرق التفسير من مجموع الفتاوى, ج13, 
YO‏ 363« ومقدمة ابن كثير في تفسيره» de‏ ص4 -7. 

dly Jal ”‏ الباحث: الضوابط العلمية في دراسة أعلام التفسير ومناهجهم» (السودان: جامعة d‏ درمان 
الإسلامية, “la‏ 2003 ), ص186. 

يقول ابن كثير ف البداية والنهاية: "حلست يوما إلى القاضي صدر الدين الحنفي بعد ججيغه من مصر فقال لي: vu‏ 7 
تيمية؟ قلت: نعم» فقال لي وهو يضحك: ably‏ لقد أحببت شيئًا مليحا....الل". يظر: البداية والنهاية, ج14, ص55. 
أقول: وقد أطلق الحافظ ابن كثير على شيخه ابن تيمية لقب شيخ aa‏ في مواضع عديدة من تاريخه؛ وهذا من حبّه 
له» واعترافه بغزارة علمه, By‏ هذا رد على بعض المفكرين المعاصرين إنكارهم هذا اللقب» وأنه مستحدث من الحنابلة وجماعة 
للسلفية! بل هو من ابن كثير الشافعي المذهبء فليعلم. بنظر | إرجع cauli‏ 147 ص 80, 132,124,118, 179. 


8 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


فتناً وابتلاءات كثيرة في حياته؛ حكى جزءا منها الحافظ ابن كثير نفسه في تاريخه (البداية 
ولنهاية), فلم يشأ ابن كثير - وهذا من حكمته - Bolj‏ وإثارغا مرة ثانية, لا سيما 
وهو يقوم بتفسير عظيم الشأن. والدليل أنه لم يغفل ذكر شيخه البتةء فقد أخذ aly‏ 
ورحح احتياراته : مواضع عديدة في تفسيره”. 

السبب الثاني: cat amend uu e eal‏ ¿ أوساط em‏ في جو من الأمن 
والأمان Jie‏ عليه ylill gas‏ وتعم به الفائدة في الأمصار. فقد كان ابن كثير شافعي 
cx‏ ون شيخ الإسلام ابن تيمية حنبلي المذهب, Oe Westy‏ باحقا عن الدليل 
الراجح, قد تأثر ه. الخافظ. ابن كر ى عض JL‏ اة city‏ رايت duas‏ 
اطلاق aL‏ بلفظ واحد يقع كطلقة واحدة, والتي أوذي من أجلها — ابن كثير - 
وامتحن بسببهاء وهذا معناه WE‏ مذهبه الشافعي.3 فلو صرح الحافظ ابن كثير ob‏ 
bd‏ تظعديره مقتبسة من شيخه لربما تعرض تفسيره للصدود والإهمال» ولعله يواحه من 
ا[ opel) aal‏ فیه» ما سيحول بينه وبين نشره. 

Dad Ls Lin‏ في إيمام الحافظ ابن كثير توثيق مادته العلميّة, والله أعلم. 

Ul‏ عن أصول التفسير عند ابن كثير فتتلخص ف ثلاثة عناصر: 


au» ج14, ص36 -45. وكذا‎ (aui إرجع‎ | . as يظر: محنة ابن تيمية سنة ۵705 وسجنه بقلعة (جب)‎ t 
(726ه)ء ذكره ابن العماد» عبد الحي» شذرات الذهب في أخبار من ذهب (بيروت: دار الكتب‎ diw بدصثق‎ 
د.ت)ء 13% ص71.‎ ila» العلمية.‎ 
وكذا راجع ما أثاره الحافظ ابن حجر الميثمي (ت852ه)» عن ابن تيمية من شكوك وشبهات في عقيدته» وقد ناقش‎ 
المسألة بنظرة موضوعية عادلة؛ السيد الآلوسي» نعمان خير الدين» في حل كتابه القيِّم: جلاء العينين في محاكمة‎ 
الأحمدين (بيروت: دار الكتب العلمية,. دط, د.ت).‎ 
من‎ (2) xy من سورة البق والكية:(41) هن سورة الأشاله‎ (275:140,1) DUS as i eight يمظن‎ ? 
الكفرون.‎ op 
قال ابن العماد: " كان له حصوصية بابن تيمية ومناضلة عنه وأتباع له في كثير من آرائه وكان يفتي برأيه في مسألة‎ 
عن‎ eS ذلك وأوذي." في شذرات الذهب» ج3, ص232. قال ابن حجر: "وأخذ -ابن‎ Cum rich BL 
محمد‎ laugh العسقلاني» ابن حجرء الدرر الكامنة في أعيان» حققه‎ yey eae imd بحبه‎ “pas Aves cyl 


سيد جاد اإلى (القاهة: دار الكتب |[لدية, (co‏ 44590117 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين ف مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 139 


E E AI ee)‏ قسن 
call‏ بأقول الصحابة, تفسير القرآن بأقوال التابعين. وابن كثير Oly‏ نقل هذا عن شيخه 
ابن fer 25S deed‏ هن eI‏ هو اليس العام or Bade gle gil‏ کر و 
LUD ob ater!‏ وين Slo geni far Ut‏ اا القديورة Eid‏ دو 

cell ail, nio sll sit Jere ait punt BS al deal ge iU 
والشرع. أما ما كان من التفسير بالرأي المذموم فحرام ولا يجوز اعتماده كأصل في فهم‎ 
الواردة في‎ GUY! مراد الله تعالى في القرآن وقد استدل بالأحاديث الواردة في ذلك ووحه‎ 
تحرج السلف عن التفسير بالرأي”.‎ 

bb م يعتمد ابن كثير الروايات الإسرائيلية في أصول تفسير القرآن الكريم أو‎ ASG 
3 تذكر لللستشهاد لا للاعتقاد. لذا كان له منهج واضح‎ Ll وجعل القاعدة في روايتها:‎ 
عليه ف تفسيره”.‎ lel Ut روايتها ونقدها إلا النزر اليسير الذي لم يسلم منه وهو‎ 

وقول انهلا إن الأصول التفسيرية التي اعتمد عليها الحافظ ابن كثير في تفسيره 
هي صورة مقتبسة من أصول التفسير عند شيخه ابن تيمية» وقد أحسن فيها وأحاد ثما 
أضفى لتفسيره مكانة عالية عند الناس, 

عاشرا: أصول التفسير عند الإمام السيوطي c»)‏ 2911( 

للإمام السيوطي تفسير كبير إلا أنه مفقود, وهو بعنون gat"‏ البحرين ومطلع 


| براجع منهجه عموماً ني كتاب: اللاحم, سليمان بن conl]‏ منهج ابن كثير في التفسير (الرياض: دار dl‏ 
ط1, 1999( 

ˆ يراجع مقدمة تفسير ابن كثير» dC‏ ص6. 

* بظر: اللاحم, منهج ابن كثير في التفسير, ص 358 وا بعدها. 

bees abo ve celis si] bul a E كد جم‎ Ul co sedi teg 
نوبهض, معجم المفسرين» ج1, ص264,‎ 1G waji ولد سنة )2849( وتوف سنة (911ه). ينظر‎ Laat القاهة‎ 
af) ad all all مركز‎ : 84] OTB الدين, الإتقان في علوم‎ Se كتاب: السيوطي,‎ Gal] donde 
.24- ص3‎ de, (81426 |إنوة: محمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف» ط1,‎ 


0 التجديد - المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


البدرين لتحرير الرواية وتقرير الدراية", وقد ذكره هو نفسه في مقدمة كتابه "الإنقان في 
عله القرن"؛ Gus Se,‏ "الانقان" هذا مقدمة لتفسيره .11,531 لذا ذكرته هنا من 
جملة مقدمات كتب التفسير بالإضافة إلى أن للسيوطي تفسير آخر صشهور عنه؛ وهو: 
"الدر المنثور في التفسير P us‏ فكتاب "الإنقان" من أوائل المصادر وأهمها لطالب 
العلم في Que‏ الدراسات القرانية Ji alc,‏ ولا يستغني qul gh Gel as‏ 
متخصصء فهو OLS‏ أساس في مباحث علوم القرآن الكريم وأصول التفسير وقواعده,* 
وللسيطي كذلك كتاب في علوم القرآن وهو: "التحبير في علم التفسير" aah‏ قبل 
"الإتقان" وعد طلاعه على OLS‏ "البرهان" cuis;‏ شرع في تأليف "الإتقان" laus‏ 
القول وشرح وزاد موضوعات عدة عما في "التحبير" *. ولا فرق ,][ الكتاب| ] إلا النزر 
اليسير في بعض المباحثء لذا اكتفينا في الحديث عن "الإتقان" فقط . 


! ينظر: السبطي, dg GUI‏ ص15. 

^ مطبوع في )17( aue‏ (القاهة: مركز هجر للبحوث والدراسات العربية والإسلامية» ط11, 2003). وكذا 
للسيوطي تفسير في آيات الأحكام وهو مطبوع في tle‏ بعنوان: (الإكليل في استنباط التنزيل), (جدة: دار 
الأنس ازإضراء, ط1, 2002). 

° تلقى allo‏ العلم والباحثئ هذا الكناب- الإتقان - بالدراسة والتحقيق والتعليق والشرح إلى حد الكثرة ما يصعب 
إحصاء ذلك» ولكن حسبنا أن نشير إلى بعضها: 

m‏ رسائل جامعية عن كتاب الإتقان, منها: رسالة دكتوراه بعنوان: الإتقان في علوم القرآن للسيوطيء (تنقيح 
وتعلق ودرلسة): من النوع الحادي والثلاثين إلى النوع الخمسين » للباحث: د. عبد ربه فرحان البدراوي » في كلية 
ual‏ الدين جامعة الأزهر. يظر: الرسالة الجامعية في الدراسات القرآنية» للجيهسي, ص 14/48 

" تحقيقات كتاب الإتقان. 

قامت بطبع الكتاب أكثر من اثنتي عشرة دارا للطباعة» على يد ثلة من الحققين الأفاضل والمصححين؛ منهم الأستاذ: 
محمد أبو الفضل إبراهيم» ود. مصطفى d TE‏ وغيرهما, an‏ أفضل هذه الطبعات والتحقيقات التي حاءت في 
سفر كبير (7 أجزإء) ؛ تحقيق مركز الدراسات القرآنية بمجمع املك فهد لطباعة الصحف الشريف. فهي تغني عن 
غيرها ولا يغني غيرها عنها. 

4 السيولي, جالل الدين, التحبير في علم التفسيرء [إفق: د. فتجي عبد القادر 5 (الرياض: دار العلم, ط1, 
2 ) ص13. 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة ف مقدمات التفاسير ‏ 141 


أهم مباحث أصول التفسير في الإتقان: 

يقل al‏ فيه - أي: yl‏ - قواعد معينة على فهم الكتاب MEM‏ 

فالإتقل OLS‏ كبير وموضوعاته كثيرة ومتنوعة» فمنها في مباحث علوم القرآن, 
ومنها في أصول التفسير وقواعده» ومنها في غريب القرآن وتفسيره وأحكامه الفقهية, 
ومنها في طبقات المفسرين. والكتاب يحتاج إلى دراسة مستقلة في استنباط مباحث علم 
أصول التفسير وسبرهاء لا سيما Ul.‏ متفرقة في فصول الكتاب ومتناثرة في مباحثه» 
والعديد منها غير معنون» ولكن حسبنا في هذه الدراسة Gash‏ أن نذكر عناوين e|‏ 
مباحث أصول التفسير كما وقعت في الإتقان وذلك على النحو الآن: 

- النوع التاسع: معرفة سبب النزيل. ذكر فيه dlw ms‏ تصلح أن QS‏ 
قواعد i heb‏ منها: العبرة بعموم اللفظ لا بخصوص السبب.” ومنهاً: الآية إذا نزلت 
ي chee‏ ولا عموم للفظها فإغا تقتصر عليه قطعاً.3 ونها: auf‏ إذا ع من تابعي 
فهو مرفوع» كالصحابي.*” 

- النوع الثامن والعشرون: في الوقف والابتداء. ذكر السيوطي عدة ضوابط في مسائله» 
منها ما نقله عن ابن الحزري في النشر: "كل ما أجازوا الوقف عليه أجازوا الابتداء بما بعده" 5 

- النوع الثاني والأربعون: في قواعد مهمة يحتاج المفسر إلى معرفتها. وهي كثيرة 
ومتعددةء منها: قاعدة في الضمائر» وفي التذكير والتأنيث» وفي التعريف والتنكير» وقاعدة 
في أصل الحواب أن يعاد فيه نفس السؤال» وغيرها.” 


! السبطي, الإتقان. ج6, ص2454. 

* [إرجع sauti‏ ج1 ص196. 

اإرجع نضيه؛ dg‏ ص202. 

aL aede E tal eos de p suasit gt Ole alata لكنه مرسل» فقد يقبل إذا صح‎ 
ص209.‎ 1g awi اعتضد بمرسل آخر ونحو ذلك. [إرجع‎ 

اإرجع saat‏ ج2, ص5686: وراجع نقد ا[ إفة [] على adl Jii‏ -رحه الله - في هامش الصفحة. 

.1334- ص1266‎ 4c. sauti arf] ° 


2 التجديد المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


- من النوع الثالث والأربعون coy‏ النوع السابع والخمسون» وفيه قواعد في 
امحكم ولمتشابه» Gy‏ مقدم الكتاب ومؤخره Gy‏ عامه وحاصه» وقي جمله ومبينه» By‏ 
ناسخه ومنسوخه» By‏ مشكله وموهم الاختلاف والتناقض» By‏ مطلقه ومقيده... LEL‏ 

- النوع الثامن والسبعون: معؤة شروط ab abb pull‏ ذكر -دن أن يعن 
d‏ - أحسن طرق التفسير. ثم ذكر العلوم التي يحتاج إليها المفسر وهي خمسة عشر علما.” 
خاتمة 

إن أهم نتائج هذا البحث ما (OL‏ 
«J il‏ ممطلح "أصول التفسير” حديث معاصر, 1 يقعّد أو as‏ من المفسرين الأوائل. 
able! Se ani Sof .2‏ لأصول enki‏ عند اتن Aged‏ من cade SME‏ 
tel b Geil hal de c) 2‏ و لكا ونس درن cables‏ وضبط مباحثه. 
4 أقدم المؤلفات في مباحث أصول التفسير؛ كان في القرن السابع الهجري؛ لفخر 
gall‏ ان الإطيب dal]‏ (ت 2621(« alis‏ "قواعد "oii‏ 
5. من أوائل من O14‏ عن أحسن طرق التفسير بالمأثور هو الإمام الطبري في مقدمته. 
6 من أنفس المقدمات في أصول التفسير وقواعده حفي حدود هذا البحث - مقدمة 
الراغب الأصفهان . 
7 من أقل المقدمات قي الحديث عن أصول التفسير ومباحثه Qe‏ الأمثلة | ago‏ 
للدرلسة - مقدمة الإمم «S3pll‏ 
8. إسهامات المتقدمين في خدمة علم del‏ التفسير ظهرت في أمرين: (مقدمات 
التفاسير» والتأليف العام في مفهوم مصطلح أصول التفسير) . 
9 أصول التفسير عند الواحدي تقوم على أساس الاستدلال اللغوي, 


17211335 7ض‎ iani afl? 
ص2274 وا بعدها.‎ :67 iani اإرجع‎ 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة في مقدمات التفاسير 143 


أصول التفسير عند القرطبي تقوم على منهجين: الأثري والاجتهادي. 
1. أشهر مقدمة في أصول التفسير؛ مقدمة ابن تيمية في التفسير من مجموع الفتاوى . 

من مبتكرات ابن جزي في أصول التفسير مبحفان» الأول: أسباب Da BUI‏ 
المفسرين» ally‏ وجوه الترحيح بين أقوال المفسرين. 

أصول التفسير عند Ole Gf‏ تعتمد على ثلاثة عناصر: الاستدلال spall‏ 
والاستدلال الحديثي» الاستدلال الأصولي الفقهي. 

أصول التفسير عند الحافظ ابن كثير صورة مقتبسة من أصول التفسير عند شيخه 

أطول مقدمة تفسير وأكثرها إثراء في علم أصول التفسير وقواعده -في حدود 
البحث - كتاب "الإتقان" للسيوطي» مقدمة تفسيره "مجمع البحرين" 

وختاماً توصي الدراسة بتكوين هيئة Hele‏ من أهل الاختصاص osi!‏ على 

إخراج مؤسوعة علمية متكاملة gol]‏ ب[] التقعيد والتطبيق العملي لعلم أصول التفسير 
Lai boy‏ والحمد لله رب العالمين. 


References: المراجع:‎ 


Al Al-UabarE Mul ammad ibnu Jar bin Yazid bin Kathir bin GhÉlib al- 'ÓmilE J Emi’ al- 
BayEn fETa’wd al-Qur’En, ed. Al mad Mul ammad ShEkir (Beirut: DEr al-K utub 
al-NImiyyah, 17 edition, 1998) 

Al-AlfahEnE AbE al-QEsim al-REghib, Muqaddimat J EmiN al-TafÉsir (Kuwait: DEr al- 
Dawah, 17 edition, 1984). 

A I-A IEsi, Nu'man K hayr al-Din, J alENal-Aynayn fi Mul Ekamat al-AÍ madayn (Beirut: D Ér 
al-K utub al-Nmiyyah, no date). 

A I-BaghawE A bË Muhammad al-Husayn, M alim al-TanzB, ed. Muhammad A bd Allah al- 
Nimr et al. (Riyadh: Dar al-T aybah, 1409). 

Al-BukhErE Mul ammad bin IsmÉ'B, Qal Ñ al- BukhErE (Riyadh: M aktabat DEr al-SalÉm, 2" 
edition, 1999). 

Al-DhahabE M ul ammad Husayn, al-Tafs wa al-M ufassirEn (Cairo: D Ér al-K utub al-x ad&hah, 
2™ edition, 1976). 


Al-Jarullah, Abdulsalam ibn Salih ibn Sulayman, Naqd al-@al Ébah wa al-TEbNén li al- 
13158 (Riyadh: DÉr al-Tadmuriyyah, 1% edition, 2008). 


144 التجديد_المجلد الثامن عشر . العدد الخامس والثلاثون. 1435ه / 2014م 


Al-JurjEng MIÉ ibn M ul ammad, al-TaNHEt (Beirut: DÉI al-KitEb al-M rab 1? edition, 
1405). 

Al-KhElidE QalÉh M bd al-FattEl , TaÑif al-DÉrisin bi ManEhij al-M ufassirn (Damascus: 
DEr al-Qalam, 3” edition, 2008). 

Al-Lal Í Em, Sulayman ibn Ibrahim, Manhaj Ibn Kath& fi al-Tafst (Riyadh: Dar al-M uslim, 
1* editiom, 1999). 

Al-QurlubE AbE ‘Abdullah Mul ammad bin Al mad bin AbÊ Bakr, al-J Emi’ IÊ AÍ kÉm al- 
Qur'Én wa al-Mubayyin limE Tal ammanahÉ min al-Sunnah wa OyE al-F urgEn, 
Editor Muhammad Talhah M inyar (Beirut: DÉr Ibn xazm, 17 edition, 1997). 

Al-SabbEgh, M أن‎ ammad Lulf& BuhEth fE UTEI al-Tafs& (Beirut: al-M aktab al-IslÉmE 1* 
edition, no date). 

Al-ShawkEnE M IÉibn M أن‎ ammad, Fat al- Qad al-J EmiNbayna F annay al-RiwEyah wa 
al-DirEyah min Nim al-Tafsir (Beirut: DÉr al-M aNifah, no date),. 

Al-SuyElE J alEl al-D& ÑA bd al-Ral men, al- ItgÉn fENJIEm al-Qur(En, ed. Markaz al-DirEsat 
al- Qur(Eniyyah (Madinah: M ujammaN al-Malik Fahd li UibENat al-M ul Î af al- 
Shar, 1* edition, 1426). 

Al-SuyElE JalEl al-D—n M bd al-Ral men, al-Taí rit fENIm al-Tafstr, ed. Fathi A bd al-Qadir 
Farid (Riyadh: DÉr al-'Ulum, 17 edition, 1982). 

Al-Tayyar, Musaid Sulayman, SharÍ Muqaddimah fe UÎËI al-Tafs& li Ibn Taymiah 
(Dammam: DÉr Ibn al-J awzE 2™ edition, 1428). 

Al-TirmidhE Mul ammad ibn MBE, J EmiN al-TirmidhE (Riyadh: DÉr al-SalEm, 1* edition. 
1999). 

AI-WÊÎ 108 A bË al-xusayn M IÉibn Al mad, al-Tafsé al-BasB (Riyadh: NmEdat al-Bal th al- 
NImÉU niversity of al-Imam M uhamamd bin Saud, 1? edition, 1430). 

A I-ZabÉ]É Mul ammad bin Mul ammad bin ‘Abd al-RazzÉq, TÉj al-‘ArEs min J awEhir al- 
Q ÉmÉs, edited by a group of scholars (Kuwait: W izÉrat al-INEm, 1394/1974). 

Al-ZarkashE Badr al-D É Muhammad bin ‘Abdullah, al-BurhEn fÉ ‘UIEm al-Qur’En, ed. 
M ul ammad A bE al-Fal | IbrEhEm (Beirut: D Er Alam al-K utub, 1424). 

Haqqi, Muhammad Safa Shaykh Ibrahim, NJIEm al-Qur(&n min KhilEl Mugaddimat al- 
TafEsir (Beirut: M uassasat al-RisElah, 1* edition, 2004). 

Ibn xajar, A bu al-Fal |, Al-Durar al-KEminah, ed. M uhamamd Sayyid J ad al-H aqq (Cairo: 
D Er al-K utub al-x adhah, no date). 

Ibn al-NmEd, M bd al-Hayy, ShadharEt al-Dhahab fEAkhbEr man Dhahab (Beirut: D Ér al- 
Kutub al-NImiyyah, no date). 

Ibn M ant&£r, Mul ammad bin M ukarram, LisEn al-'Arab (Beirut: DÉr al-ØÉdir, 1* edition, 
1990). 

Ibn Sharif, M ahmud, al-UabarEwa M anhajuhE fEal-Tafstr (J eddah: Sharikat M aktabat NDkEB 1* 
edition, 1948). 

Ibn Taymiyyah, Al mad al-xarrEnE MajmENFatEwE Shaikh al-IslÉm Ibn Taymiyyah, Ed. 
Abdul Rahman bin Qasim and his son (Madinah: M ujammaN al-M alik Fahd li 
UibENat al-M ul Î af al-Sharff, 1? edition, 2004). 

M ullafa, Ibrahim et al., al-.MuNam al-WasB (Cairo: M ajmaN al-Lughah al-M rabiyyah, 
printed in Istanbul, 1990). 


ياسر بن إسماعيل راضي إسهامات المفسرين في مباحث أصول التفسير: دراسة ف مقدمات التفاسير ‏ 145 


Nuwayhid, Adil, MuNam al-M ufassirů min Qadr al-IslÉm hattÉ al-Msr al-xElir (Beirut: 
M uassasat al-N uwayhid al-Thagafiyyah, 3" edition, 1988). 

Radi, Y asir Ismail, “al-OawEbil al-NImiyyah fÊ DirEsat A Nam al-T afs wa M an£hijihim", 
Sudan: Umm Darman University, 2003, not published. 

Uthman, Khalid, QawENd al-T afstr (Giza: Dar Ibn M ffÉn, 1? edition, 1421). 


Zumamah, A bd al-Qadir et al., M uNam Tafsir al-Qur(En al-Kartm (Beirut: DEr al-Taqrfb bayn 
al-M adhÉhib al-IslÉmiyyah, 1* edition, 2003). 





AyD 


A Refereed Arabic Biannual 


Published by International Islamic University Malaysia 





Volume 18 1435/2014 Issue No. 35 


Editor-in-Chief 
Prof. Dr. Mohammad Kamal Hassan 


Editor 
Assoc. Prof. Dr. Mohamed El-Tahir El-Mesawi 


Editorial Board 
«Prof. Dr. Ahmed Ibrahim Abu Shouk 
Prof. Dr. Muhammed Saadu al-Jarf 
e Prof. Dr. Waleed Fikry Faris 
e Prof. Dr. Majdi Haji Ibrahim 
+ Assoc. Prof. Dr. Ismail Abdullah 
«Dr. Abdulrahman Helali «Dr. Mustafa Omar Mohamed 


Language Reviser 


Assist. Prof. Dr. Salih Mahgoub Mohamed Eltingari 


Layout 


Muntaha Artalim Zaim 


الجامعة الإسلاميّة العالميّة Lajallo.‏ 


أنشئت الحامعة الإسلامية العالمية بوصفها مؤسسة للتعليم العالي في ماليزيا سنة 
3م من قبل الحكومة الماليزية وبإسهام من منظمة المؤتمر الإسلامي» وقد Si‏ 
معالي رئيس الوزراء الماليزي الدكتور محاضير محمد زمام المبادرة في تأسيس الجامعة 
وذلك oly‏ على توصية المؤتمر العالمي الأول للتربية الإسلامية والذي عقد بمكة المكرمة 
سنة 1977م. 

وتعمل الجامعة بوصفها شركة dole‏ مملوكة lt‏ أمناء Eg‏ الدول والمنظمات 
المساهمة فيها وهي: ماليزيا (الدولة المضيفة)» وبنغلاديش» ومصرء وليبياء والمالديف» 
وباكستان» والمملكة العربية السعودية» وتركياء ومنظمة المؤتمر الإسلامي. 

والجامعة عضو في المنظمات والحيئات الاتية: رابطة الجامعات الإسلامية 
والاتحاد العالمي للجامعات واتحاد جامعات "الكومنولث". وتتبادل اتفاقيات 
البحث العلمي مع عدد من الجامعات والمؤسسات العلمية. 

sla algal مها درفنا‎ cg امار‎ Y clits desl العامة‎ ALY dealdl 
الطائفي أو العنصري وهي مفتوحة للجنسين» ذكورا وإناثاً. تتكون من كليات تمنح‎ 
القانون» كلية الاقتصاد والإدارة»‎ als” : وهذه الكليات هي‎ LE درجات عا معترف‎ 
كلية معارف الوحي والعلوم الإنسانية» كلية المندسة» كلية الطب» كلية العلوم» كلية‎ 
sche gels tall العلويناتة وا ك‎ 32x كيه‎ CLA! العمارة وي‎ 
الكليات درحات البكالوريوس» والماحستير» والدكتوراه.‎ 


للمزيد من المعطيات والمعلومات عن الجامعة ونظم الدراسة فيهاء بمكن زيارة 


http://www.iium.edu.my 


| Jti) A Refereed Arabic Biannual 





Articles 


% The Muslim world and the W est: An Analytical Study of the A spects of: 
the A spects of Rapprochement and Discord (2000-2012) 
Hassan Ahmed Ibrahim & 
Afiz Oladimeji Musa 
% Semantic Change of Islamic J urisprudential Terms 
Tayseer Kamil Ibrahim 
s xudEd penalties Between Devotional Submission 
and A nalogical Reasoning 
Muhammad Laeba & 
Abdulmajid G.A Eswikar 
4 The Contribution of Qur'an Commentators to the Discipline of 
Fundamentals of Exegesis A Study of the Introductions to Qur’ an 
Commentaries from the 4" to 10" H ijra Centuries 
Yasir Ismail Radi 
% Principles of Hadith of Receiving and Transmission 
During the Era of the Prophet’s Companions 
Fathiddin M. Beyanouni 


Opinion and Critique 


% The Malaysian Experience in the Light of J urisorudence of M inorities 
Mahmood Zuhdi Ab. Majid 


x Book Reviews 
* Conferences 
* Abstracts 


International Islamic University Malaysia